قررت الأندية التي تخوض مبارياتها على ملعب استاد القاهرة نقل مبارياتها إلى ملاعب أخرى خلال باقي مشوار مسابقتي الدوري ودوري القسم الثاني.

واعتمد اتحاد الكرة إقامة مباريات وادي دجلة بالدوري الممتاز على ملعب الدفاع الجوي بدلا من استاد القاهرة.

ونقل نادي اف سي مصر (أحد أندية القسم الثاني) مبارياته إلى ملعب المقاولون العرب. بينما قال مصدر بهيئة استاد القاهرة ليلا كورة أن إدارة نادي سيراميكا كيلوباترا (بالقسم الثاني) ترغب هي الأخرى في نقل مباريات الفريق لملعب آخر.

علما بأن الأندية الثلاثة فقط كان مسموح لهم أمنيا بإقامة مبارياتهم على ستاد القاهرة.

وقال مصدر أن رغبة سيراميكا كيلوباترا تأتي بسبب خسارة الفريق لآخر 5 مباريات على الملعب، الأمر الذي بات تذير شؤم للفريق الذي ينافس على التأهل للدوري الممتاز.

من جهته قال حازم خيرت مدير قطاع الكرة بنادي وادي دجلة أن نقل مباريات فريقه من ملعب القاهرة ليس له أية دوافع تتعلق بأرضية الملعب أو غلاء القيمة الإيجارية.

وتابع "نلعب على استاد الدفاع الجوي منذ 3 سنوات، لكن مشكلة في بداية الموسم، تسببت في عدم إقامة مباريات على الملعب، لنتوجه لاستاد القاهرة".

وختم "نتدرب يوميا بملعب الدفاع الجوي، والأفضل بالنسبة لنا إقامة مبارياتنا عليه، بعد سماح إدارته باستضافة المباريات مرة أخرى".