تواجد المخرج التليفزيوني محمد نصر في مؤتمر للحكام المصريين بمشروع الهدف صباح اليوم الأثنين لشرح كيفية دخول خاصة "حكم الفيديو" في الملاعب المصرية.

وتحدث نصر مع الحكام في المؤتمر الذي تواجد به مراسل يلا كورة، حيث أكد على وجود عدد من المتطلبات الواجب تحقيقها قبل بداية استخدام الخاصة في المباريات المصرية.

وقال المخرج التليفزيوني: " سيتم توفير وحدة مونيتور لحكم الفيديو، تكلفتها تصل إلى ثلاثة ألاف جنية، وسيتواجد حكم الفيدية في الجهو المقابلة لمقاعد البدلاء ".

وأضاف: " يجب أن يتواجد من ست إلى ثمان كاميرات في ملعب أي مباراة من أجل القدرة على استخدام خاصية الفيديو، وعدم إهدار الوقت في لقطات قد لا نتمكن من رصدها بالنظام المتبع حالياً للتصوير ".

موضحاً: " سيتواجد مساعد مخرج بجانب الحكم الخامس ف المباريات من أجل مساعدته على إعادة اللقطة المطلوبة سريعاً وعدم إيقاف اللقاء لوقت طويل ".

وعن آلية التطبيق، فقال نصر: " في حال وجود لقطة جدلية فإن حكم الفيديو سيبلغ حكم الساحة بالقرار، ليتوجه الأخير إليه لمشاهدة اللقطة في المونيتور ".

وأردف: " في الحالات الخاصة بركلات الجزاء، فإن مساعد المخرج سيتواجد إلى جانب الحكم الخامس لتطبيق الخاصية سريعاً منعاً لحدوث أي أخطاء ".

ومن جانبه، أكد عصام عبد الفتاح المشرف على لجنة الحكام باتحاد الكرة على وجود النية لإعداد لائحة عقوبات على اللاعبين والمدربين الذين سيعترضون على حكم الفيديو.

واختتم عبد الفتاح: " سيتم توقيع عقوبات أيضاً على أي لاعب أو مسؤول يتوجه إلى حكم الفيديو مباشرة لمشاهدة أي لعبة، الحكم الأول فقط هو المسؤول عن الأمر ".