شن مجلس إدارة اتحاد الكرة، هجوما حادا على المهندس هشام حطب، رئيس اللجنة الأولمبية المصرية، بعد مطالبته لمجلس الإدارة المنتخب برئاسة المهندس هاني أبو ريدة، بالاستقالة من منصبه بعد صدور حكم قضائي بحل المجلس.

كان هشام حطب أدلى بتصريحات طالب فيها بضرورة استقالة مجلس الجبلاية من منصبه بحجة أن هذه الخطوة ستكون بمثابة خطوة لمنع تعريض الكرة المصرية لخطر الإيقاف من جانب الاتحاد الدولي لكرة القدم، فيفا.

وأوضح مصدر مقرب من هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد، في تصريحات ليلاكورة، أن المجلس، طالب هشام حطب بالاستقالة فورا من منصبه وإلا سيتقدم مجلس الجبلاية بشكوى رسمية ضده للجنة الأولمبية الدولية، لأنه خالف الميثاق الأولمبي حين طالب اتحاد الكرة المنتخب بالاستقالة بسبب حكم قضائي.

أشار المصدر إلى أن هشام حطب خالف دوره الأساسي وبات غير حريص على الدفاع عن الرياضة ضد التدخل من جانب المحاكم العادية والحكومات، في حين أن وزير الرياضة، وممثل الحكومة لم يطلب مثل هذا الطلب وأكد حرصه على اتحاد الكرة ويقف بجانبه في الأزمة الحالية.

المصدر شدد على أن تصريحات هشام حطب تنم عن جهل واضح بالميثاق والشرف الأولمبي، واللوائح الدولية التي تمنع الضغط على مجلس منتخب لتقديم استقالته في حكم قضائي، موضحا أنه يجب عليه الاستقالة فورا من منصبه.