بات البرتغالي أوجستو إيناسيو، قريبا من تولي مهام تدريب نادي الزمالك، خلال الفترة المقبلة خلفا لمحمد حلمي.

مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك كان قد أعلن خلال الأيام الماضية عن رحيل محمد حلمي المدرب الحالي، وشدد على أن المدرب القادم سيكون أجنبياً.

طاولة الزمالك شهدت تواجد عدد من الأسماء لقيادة الأبيض، قبل أن تضم القائمة النهائية الثنائي، الآن جيريس المدير الفني الفرنسي والذي يعمل مع منتخب مالي، بالإضافة إلى البرتغالي أوجستو إيناسيو.

وكشف مصدر مقرب من المدرب لـ"يلا كورة" أن البرتغالي المولود في عام 1955، بات قريباً من قيادة الأمور الفنية في نادي الزمالك خلال الفترة المقبلة وذلك بعد الوصول إلى نقاط اتفاق.

الزمالك رصد مبلغ 40 ألف دولار راتب شهري للمدير الفني الجديد، وهو الأمر الذي كان نقطة خلاف بين الإدارة البيضاء وبين المدرب الفرنسي جيريس.

وأضاف المصدر أن مرتضى منصور، الرجل الأول في نادي الزمالك، طلب من المدرب تثبيت سعر الدولار في عقد المدرب الجديد، وذلك خوفا من صعود سعر الدولار الأمريكي في ظل عدم استقراره في السوق المصري.

وبالفعل وافق المدرب على هذا الشرط، لكن لم يتم التوصل إلى سعر الدولار الذي تم الاتفاق عليه بين الإدارة البيضاء وبين المدرب.

المصدر أكمل أن الوقت الحالي يشهد أزمتين على طاولة التفاوض، الأولى أن المدرب يطلب الحصول على مقدم عقد عبارة عن راتب ثلاثة شهور، فيما تريد إدارة الزمالك دفع راتب شهر واحد فقط، والأزمة الثانية تكمن أن إدارة الزمالك تريد وضع شرط جزائي في العقد ينص على أن يدفع من يريد فسخ التعاقد راتب 3 شهور، المدرب رفض ذلك وطلب أن يكون الشرط الجزائي شهرا واحدا أو أن يتم إلغاء هذا الأمر.

وتأتي رغبة المدرب في عدم وجود شرط جزائي، أنه سيحصل على عقده كامل إذا ما قام الزمالك بفسخ هذا العقد.

مصادر في نادي الزمالك كشف لـ"يلا كورة" أن الإدارة طلبت الحصول على بيانات المدرب والمساعدين له وذلك من أجل حجز تذاكر الطيران في إشارة إلى أن الأمور تسير في الطريق الذي يأمله النادي والمدرب.