استعاد ريال مدريد صدارة الليجا سريعا من غريمة التقليدي برشلونة بعدما حقق فوزا كبيرا على حساب مضيفه ليجانيس بنتيجة (2-4) مساء اليوم في اللقاء الذي أقيم على ملعب "بوتاركي" في إطار الجولة 30 لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

فاجأ الفريق الملكي أصحاب الأرض وتقدم في النتيجة بثلاثة أهداف بعد مرور 23 دقيقة من بداية اللقاء حيث افتتح الكولومبي خاميس رودريجيز باب التسجيل في الدقيقة 15 بعد مرور رائع من الواعد ماركو أسيسنيو قبل أن يمرر كرة أرضية داخل المنطقة حولها الدولي الكولومبي بسهولة داخل الشباك.

ثم أضاف المهاجم الدولي الشاب ألبارو موراتا الهدف الثاني بعدها بثلاث دقائق بعدما حول عرضية من الناحية اليمنى برأسه داخل الشباك، قبل أن يعود نفس اللاعب ويهز الشباك مجددا بالهدف الثاني له والثالث لفريقه في الدقيقة 23 بعدما استلم تمريرة الكرواتي ماتيو كوفاسيتش الرائعة ليحول الكرة داخل الشباك مباشرة.

ولكن أصحاب الأرض استغلوا تراخي لاعبي الميرينجي بعد التقدم بثلاثية وتمكنوا أولا من تسجيل الهدف الأول في الدقيقة 32 بعدما تابع جابرييل كرة مرتدة من دفاع الريال ويسكنها داخل الشباك.
ثم بعدها بدقيقتين ذلل لوسيانو نيفيس الفارق بعدما حول الكرة برأسه في شباك كيلور نافاس الذي حاول إبعاد الكرة قبل أن تسكن المرمى، لينتهي الشوط بتقدم الريال (3-2).

ومع بداية الشوط الثاني، تمكن الفريق الملكي من توسيع الفارق مجددا في الدقيقة 48 ولكن هذه المرة عبر النيران الصديقة بعدما حول مارتين مانتوفاني عرضية أسينسيو من اليسار بيده داخل شباك فريقه.

وبهذه النتيجة يستعيد الريال صدارة الليجا سريعا من الغريم التقليدي برشلونة، 69 نقطة، الذي فاز على إشبيلية في وقت سابق اليوم بثلاثية نظيفة على ملعب "الكامب نو"، بعدما رفع رصيده لـ71 نقطة مع تبقي مباراة مؤجلة له أمام سيلتا فيجو.

ويأتي هذا الانتصار ليعطي دفعة معنوية لرجال الفرنسي زين الدين زيدان قبل موقعة السبت المقبل أمام الجار أتلتيكو مدريد في "دربي العاصمة" على ملعب "سانتياجو برنابيو".

في المقابل، تجمد رصيد ليجانيس عند 27 نقطة يحتل بها المركز السابع عشر ولا يفصله عن مناطق الهبوط سوى 5 نقاط فقط.