ألمح الملجاشي أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، بتغيير موعد بطولة الأمم الإفريقية، لتقام في فترة الصيف. 

ومن المقرر أن تستضيف الكاميرون البطولة المقبلة في 2019، على أن تنظم كوت ديفوار نسخة 2021، و2023 في غينيا، علما بأن البطولة تقام عادة في شهري يناير وفبراير.

وأضاف الرجل الأول في الكاف خلال مؤتمر صحفي عقد في جوهانسبرج عقب اجتماعه مع رؤساء اتحادات جنوب القارة :"سأجتمع مع الأطراف المعنية، وسيتم دراسة الملف".

وتابع في تصريحات نقلتها شبكة بي بي سي البريطانية :"تغيير موعد انطلاق بطولة الأمم الإفريقية يعد من أولويات الكاف خلال الفترة المقبلة".

وكان أحمد أحمد سبق أن أعلن عن نيته زيادة عدد المنتخبات المشاركة في الكان من 16 إلى 24 منتخب. 

وانتقل أحمد أحمد للحديث عن ملف البث التليفزيوني، قائلاً :"سنحقق بيع حقوق بث وتسويقالبطولات الإفريقية لـ12 سنة مقبلة، لكنني قلق من طول مدة العقد، لن أوقع على أي شيء يمتد لأكثر من 3 سنوات".

وكانت شركة "لاجاردير سبور" الفرنسية نجحت في الفوز بحقوق بث وتسويق البطولات الإفريقية على مدار 12 عامًا مقابل ما يقرب من مليار دولار. 

جدير بالذكر أن بيع حقوق البث البطولات الإفريقية للشركة الفرنسية تسببت في أزمة بين شركة بريزنتيشن المصرية، والكاميروني عيسى حياتو رئيس الاتحاد الإفريقي السابق، وصلت للقضاء المصري، وذلك بعدما قدمت عرضا يفوق العرض الفرنسي.