أبدى البرتغالي ليوناردو جارديم، مدرب فريق موناكو الفرنسي لكرة القدم، رضاه عن أداء فريقه رغم خسارته صفر / 2 أمام ضيفه يوفنتوس الإيطالي في ذهاب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم اليوم الأربعاء.

وقال مدرب موناكو، في تصريحات إعلامية بعد المباراة "أخذ يوفنتوس زمام المبادرة خلال الدقائق العشر الأولى، حيث لعب بقوة، ولم نتمكن من فرض سيطرتنا على مجريات الأمور كما جرت العادة".

أضاف جارديم "بعد ذلك، أعتقد أن المباراة كانت متوازنة والفرص كانت جيدة بين كلا الفريقين، ولكن الحارس الإيطالي المخضرم جيانلويجي بوفون لعب دورا رائعا في حسم المباراة لصالح يوفنتوس، ولا أعتقد أن حارس مرمانا دانييل سوباسيتش تصدى للكثير من الهجمات طوال اللقاء".

وأوضح مدرب موناكو " لقد افتقد فريقي للفاعلية المطلوبة في إنهاء الهجمات، أعتقد أن مثل هذه المباريات تبدو الفاعلية فيها حاسمة للغاية، حاولنا هز الشباك أكثر من مرة ولكننا لم نكن ناجحين".

وبات يكفي يوفنتوس، الفائز باللقب عامي 1985 و1996، الخسارة بهدف نظيف في مباراة العودة، التي ستقام بملعبه يوم الثلاثاء المقبل، لبلوغ النهائي الثاني له في المسابقة خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة.