ارتقى نابولي للمركز الثاني مؤقتا في ترتيب الدوري الإيطالي لكرة القدم عقب فوزه الكبير 5 / صفر على مضيفه تورينو اليوم الأحد في المرحلة السادسة والثلاثين للمسابقة.

وأسفرت باقي مباريات المرحلة التي جرت اليوم عن فوز ساسولو على مضيفه إنتر 2 / 1، وكالياري على ضيفه إمبولي 3 / 2، وكروتوني على ضيفه أودينيزي 1 / صفر، وباليرمو على ضيفه جنوه 1 / صفر، وبولونيا على ضيفه بيسكارا 3 / 1، فيما تعادل سامبدوريا مع ضيفه كييفو بهدف لمثله.

وارتفع رصيد نابولي، الذي حقق انتصاره الثالث على التوالي، والثامن في مبارياته العشر الأخيرة، إلى 80 نقطة في المركز الثاني المؤهل لمرحلة المجموعات مباشرة ببطولة دوري أبطال أوروبا في الموسم القادم، بفارق نقطتين أمام روما، الذي تراجع للمركز الثالث، قبل مواجهته المرتقبة أمام ضيفه يوفنتوس (المتصدر) في وقت لاحق اليوم ضمن المرحلة ذاتها.

في المقابل، تجمد رصيد تورينو، الذي تكبد خسارته العاشرة في البطولة هذا الموسم، عند 50 نقطة في المركز التاسع، علما بأنه لم يحصد سوى فوزين فقط في لقاءاته التسعة الأخيرة بالمسابقة.

وتقدم نابولي بهدف مبكر حمل توقيع خوسيه كاييخون في الدقيقة السابعة، قبل أن يضيف زميلاه لورينزو إنسيني ودرايس ميرتينز الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 60 و72.

وعاد كاييخون لهز الشباك مرة أخرى، مسجلا الهدف الرابع لنابولي وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 76، فيما تكفل بيوتر زيلينسكي بتسجيل الهدف الخامس في الدقيقة 78.

وبات يتعين على روما الفوز على يوفنتوس اليوم من أجل استعادة المركز الثاني مجددا، والابتعاد عن المركز الثالث الذي يلعب صاحبه الدور التمهيدي المؤهل لمرحلة المجموعات بدوري الأبطال.

وحافظ كروتوني على آماله في البقاء بالمسابقة، عقب انتصاره الثمين 1 / صفر على ضيفه أودينيزي.
ويدين كروتوني، الذي يشارك في البطولة للمرة الأولى في تاريخه، بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى لاعبه ماركوس روهدون، الذي سجل هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 18.

وارتفع رصيد كروتوني، الذي واصل نتائجه الجيدة في الفترة الأخيرة، إلى 31 نقطة في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع)، بفارق نقطة وحيدة خلف مراكز البقاء، فيما توقف رصيد أودينيزي، عند 44 نقطة في المركز الحادي عشر.

وتأزم موقف إمبولي في صراعه لتجنب الهبوط إلى الدرجة الثانية، عقب خسارته 2 / 3 أمام مضيفه كالياري.

وافتتح ماركو ساو التسجيل لكالياري في الدقيقة السابعة، فيما أضاف دييجو فارياس الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 17 و45.

وشهد الشوط الثاني إثارة بالغة، بعدما سجل ميها زايتش وماسيمو ماكاروني هدفين لإمبولي في الدقيقتين 79 و85، فيما أهدر مانويل بوكياريلي ركلة جزاء للفريق الضيف في الدقيقة 54.

وظل إمبولي في المركز السابع عشر برصيد 32 نقطة، ليقترب بشدة من مراكز الهبوط، فيما رفع كالياري رصيده إلى 44 نقطة في المركز الثاني عشر.

لمشاهدة أهداف المباراة.. اضغط هنا