قال المدير الفني لإشبيلية، الأرجنتيني خورخي سامباولي، اليوم عقب هزيمة فريقه من ريال مدريد في الليجا بأربعة أهداف لواحد أن النتيجة لا تعكس "ما حدث على أرض الملعب".

وقال المدرب في مؤتمر صحفي "النتيجة تبدو لي مبالغة عما حدث لأنه قد لاحت لنا ست فرص واضحة. قلصنا النتيجة لـ2-1 وكنا نسعى وراء التعادل، لكن قوة الخصم هائلة والفريق خسر معنوياته بعد تلقي الهدف الثالث".

وأشار سامباولي إلى أن فريقه يرحل عن ملعب سانتياجو برنابيو "مرفوع الرأس"، نظرا لأنه يعاني من "غيابات كثيرة".

واعتبر المدرب الأرجنتيني أن فريقه كان قادرا على تحقيق "نتيجة مختلفة"، بسبب ما قدمه.

وصرح سامباولي "نشعر بضيق كبير لأن المجهود المبذول كان هائلا في ظل غياب 12 لاعبا. رحيلنا دون مكافأة يبدو لي ظلما، لكن حينما لا تسجل، فإن فرق مثل الريال لا تتوانى عن استغلال الأمر".

ورفض سامباولي الحديث عن هدف الريال الأول الذي سجله ناتشو وقال "فاجئتني اللعبة لكن لم أشاهدها. لا يمكنني تقييم ما حدث".