حقق أرسنال فوزا كبيرا بنتيجة 3 / 1 على ضيفه إيفرتون، إلا أنه لم يكن كافيا للفريق اللندني لحجز بطاقة التأهل لمرحلة المجموعات في الموسم القادم.

ويغيب أرسنال للمرة الأولى عن دوري ابطال اوروبا منذ 20 عاما، ورفع رصيده إلى 75 نقطة في المركز الخامس، ليتأهل إلى مرحلة المجموعات مباشرة لبطولة الدوري الأوروبي (يوروبا ليج) في الموسم القادم.

وتواجد الدولي المصري محمد النني لاعب وسط ارسنال على مقاعد بدلاء فريقه ولم يدفع به الفرنسي ارسن فينجر في اي دقيقة من دقائق المباراة.

وكان أرسنال يطمح في الفوز على إيفرتون، مقابل تعثر ليفربول أو مانشستر سيتي في لقائيهما، وهو ما لم يتحقق، لتتبخر آمال الفريق الملقب بـ(المدفعجية) في المشاركة بأمجد الكئوس الأوروبية على مستوى الأندية.

وبادر هيكتور بيليرين بتسجيل الهدف الأول لأرسنال في الدقيقة الثامنة، قبل أن يضطر أصحاب الأرض للعب بعشرة لاعبين عقب طرد لوران كوتشيلني في الدقيقة 14.

ورغم النقص العددي، أضاف التشيلي أليكسيس سانشيز الهدف الثاني لأرسنال في الدقيقة 27، قبل أن يقلص البلجيكي روميلو لوكاكو الفارق، بتسجيله هدف إيفرتون الوحيد في الدقيقة 58.

والوقت المحتسب بدلا من الضائع، أضاف آرون رامسي الهدف الثالث لأرسنال.

و توقف رصيد إيفرتون عند 61 نقطة في المركز السابع، الذي يصعد بصاحبه للعب الدور التمهيدي المؤهل لمرحلة المجموعات للبطولة ذاتها.

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا