قال محمود طاهر، رئيس الأهلي، إن النادي لن يفرط في حقه حيال أزمة الإيفواري سليماني كوليبالي، مهاجم الفريق، مؤكدا أن اللاعب لابد أن يعود إلى القاهرة أولا لمعرفة أسباب سفره المفاجئ، واتخاذ القرار المناسب؛ حفاظا على حقوق النادي.

وكان كوليبالي غادر القاهرة قبل 3 أيام، إلى العاصمة البريطانية لندن، بجواز سفر بديل، دون إخطار الجهاز الفني، قبل أن يطالب وكيله رئيس النادي بفسخ التعاقد.

وأضاف طاهر أن كوليبالي حتى وإن كان قد تلقى عروضا خارجية دفعته للسفر بهذا الشكل، فلابد أن يعود أولًا ونجلس لدراسة هذه العروض، واتخاذ ما يلزم لضمان الحفاظ على حقوق النادي الأهلي كاملة.

وكان الأهلي نجح في ضم سليماني كوليبالي يناير الماضي لمدة ثلاث سنوات ونصف؛ قادمًا من نادي كليمارنوك الإسكتلندي.

وأوضح رئيس الأهلي أن سفر اللاعب بهذه الطريقة ودون إعلام أي من مسئولي النادي أمر مرفوض تمامًا، ومن ثم لابد أن يعود كوليبالي للقاهرة أولا ثم نجلس على مائدة المفاوضات ونتحدث؛ لمعرفة تفاصيل هذا السفر المفاجئ بهذه الطريقة المرفوضة شكلًا وموضوعًا.

وخاض اللاعب الإيفواري الموسم الجاري 12 مباراة مع الأهلي منذ التعاقد معه في يناير الماضي، سجل خلالهم 6 أهداف.