خلق اسم "كوليبالي" لغطا عند وسائل الإعلام الألمانية، بعدما تبيّن أن سليماني كوليبالي، لاعب الأهلي السابق، لم يخضع لاختبارات مع أحد الأندية للانتقال إلى صفوفها.

وكان يلا كورة نشر تقريرا نقلا عن صحيفة "نيو أوزنابروكر زايتونج" الألمانية أمس الأحد، يفيد بأن صاحب الـ22 عامًا خضع للاختبار في نادي شبورتفرويندة لوتة. (طالع التفاصيل)

لكن موقع "آر بي أون لاين" أكد مساء اليوم الاثنين أن اللاعب الذي خضع للاختبار في النادي الذي ينافس في دوري الدرجة الثالثة الألماني لا تربطه أي صلة بالنادي الأهلي.

وأشار الموقع الألماني إلى أن اللاعب يُدعى بالفعل سليماني كوليبالي، لكنه صاحب جنسية مالية ويبلغ من العمر 20 عامًا، وكان آخر فريق لعب فيه نادي الإفريقي التونسي في عام 2016.

وأكد الموقع أن "كوليبالي المالي" شارك مع منتخب لاده في كأس العالم تحت 20 عامًا في نيوزيلندا 2015، ونجح في قيادة مالي إلى الدور نصف النهائي من المسابقة بعد تجاوز ألمانيا بربع النهائي.

وكان "كوليبالي الإيفواري" هرب من القلعة الحمراء الشهر الماضي، وتقدم مجلس إدارة الأهلي بشكوى ضده إلى اتحاد الكرة، لملاحقته في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" حفاظًا على حقوقه.