تحفظ مسؤولو النادي الأهلي على طلب نادي سموحة "الخيالي" فيما يخص التعاقد مع إسلام محارب لاعب وسط الفريق الموسم المقبل.

وكانت تقارير صحفية قد اشارت الى طلب فرج عامر رئيس سموحة لمبلغ 20 مليون جنيه مقابل الاستغناء عن محارب سواء للأهلي او الزمالك.

وسبق وأثار رئيس سموحة جدلا عبر مواقع التواصل الاجتماعي بعدما اعلن عن أن ثمن اغلى صفقة في الدوري المصري ستكون لصالح لاعب في فريقه.

وصرح مصدر مسؤول في النادي الأهلي لـ"يلا كورة" بأن بناء على طلب من حسام البدري المدير الفني للنادي الأهلي تم عقد جلسة مع سموحة من أجل التعاقد مع محارب.

وابدى الأهلي تحفظه على المقابل المادي الذي طلبه رئيس سموحة والمٌقدر بـ20 مليون جنيه نظير الاستغناء عن اللاعب للقلعة الحمراء.

ووفقا للمصدر فإن الأهلي يتجه لصرف النظر عن التعاقد مع اللاعب بسبب مغالاة سموحة في المقابل المادي، ونظرا لأنه لا يوجد لاعب في الدوري يستحق هذا المبلغ.

ووضع مسؤولو النادي الأهلي سقفا ماليا لمواصلة المفاوضات واتمام الصفقة مقابل 5 مليون جنيه أو بحد اقصى 7 مليون جنيه.