أكد النيجيري جونيور أجايي، مهاجم الأهلي أنه كان يبحث عن الهدف الذي سجله في مرمى الزمالك منذ يناير الماضي، مشيراً إلى جاهزيته للمشاركة في البطولة العربية التي تنطلق السبت بمواجهة الفيصلي الأردني، و أنه يخوض التدريبات بكل جدية، استعدادا للبطولة التي يسعى فريقه للتتويج بلقبها.

وقال أجايي في تصريحات للمركز الإعلامي لناديه "الفوز بمباراة القمة منح الأهلي دفعة معنوية كبيرة قبل البطولة العربية"، مؤكدا أن نتيجة مباراة القمة كانت خير ختام للدوري؛ الذي توج فيه الفريق بلقبه، باعتبار أن الأهلي حافظ على سجله خاليا من الهزائم.

وواصل "مباراة القمة نقطة انطلاق كبيرة في البطولة العربية، خاصة أننا تفوقنا على المنافس التقليدي أداء ونتيجة وسجلنا هدفين وأهدرنا الكثير من الفرص السهلة".

وأردف " تضاعفت سعادتي في مباراة القمة، لأنني أحرزت هدفا، وقدمنا أداء مرضيا للجهاز الفني والجماهير، لهذا اعتبر هدفي في مرمى الزمالك من أهم أهدافي؛ لأنه كان له أكثر من أهمية بالنسبة لي على المستوى الشخصي، كونه حاسما في نتيجة المباراة وأنهى المباراة لصالحنا، في وقت كان الزمالك يبحث فيه عن التعادل بهدف، فضلًا عن أنه جاء نتاج محاولات كثيرة قمت بها على المرمى من بداية المباراة".

وواصل "هذا الهدف كان خير تعويض لي عن الكرة التي أهدرتها أمام الزمالك في لقاء السوبر يناير الماضي (7 شهور) فهذه الفرصة لن أنساها.. ومن وقتها وأنا أبحث عن التسجيل في مرمى الزمالك؛ لكي أمحو هذه الذكرى السيئة لدى الجماهير".

وأوضح أجايي انه لم يتلق أية عروض احتراف في الفترة الماضية، وانه سعيد بما قدمه مع الأهلي، مضيفا "لا أفكر في هذا الأمر؛ لأن تركيزي كله مع الأهلي الآن؛ لكي أحقق المزيد من النجاح، كما أنني ملتزم بتعاقدي مع الأهلي".

وتابع "أثق في قرار الأهلي إذا كان يرغب في بقائي أو في رحيلي عن صفوف الفريق وفقا لمصلحة النادي، وعموما أنا سعيد للغاية بوجودي في هذا المكان العظيم، وأعتقد أني أنهيت موسما استفدت منه كثيرا وتعلمت فيه كثيرا، وأسعى لاكتساب المزيد فيما هو قادم بقميص الأهلي".

وعن ابتعاده عن المنتخب النيجيري أكد أجايي أن هذه النقطة لا تشغله، لافتا إلى انه مازال في سن صغيرة، مضيفا "عليّ أن أجتهد كثيرًا للعودة للمنتخب من جديد.. فأنا على يقين أن الأهلي هو بوابتي لأي نجاح شخصي، أو مع منتخب بلادي؛ لذلك فكل تركيزي هو إثبات ذاتي مع الأهلي، خاصة بعدما حصلت على ثقة الجهاز الفني بقيادة حسام البدري".

وواصل "يسعدني تقييم المدير الفني الإيجابي، الجهاز نجح في تفجير العديد من القدرات الخاصة  بداخلي ـ ولم أكن أعلم عنها شيئاـ فهو أمر جيد في اتجاه تطويري وتطوير مستواي".

وعن طموحاته مع الأهلي قال أجايي: "أتمنى أن يكون موسما استثنائيا بالتويج بكل البطولات، وأفضل هدية للجماهير في الموسم الجديد هو إحراز دوري أبطال إفريقيا".