عندما تنطلق الثلاثاء مباريات ذهاب الدور التمهيدي المؤهل إلى دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا، ستكون المنافسات بمثابة طريق يتسع لعشرة فرق نحو دخول قائمة النخبة وحصد الأموال من خلال المشاركة بأقوى بطولات الأندية الأوروبية.

ويشهد الدور التمهيدي تنافس 20 فريقا على التأهل لدور المجموعات بدوري الأبطال حيث تصعد الفرق العشرة الفائزة في النتيجة الإجمالية لجولتي الذهاب والإياب ، بينما تتحول الفرق الخاسرة للمشاركة في بطولة الدوري الأوروبي.

وتسلط الأضواء بشكل كبير على المواجهة الإنجليزية الألمانية المرتقبة بين ليفربول ، المتوج بطلا لأوروبا خمس مرات في تاريخه ، وهوفنهايم الألماني المسلح بالطموح للمشاركة الأوروبية الأولى في تاريخه ، كما تبرز المواجهة المثيرة المقررة بين نابولي الإيطالي ونيس الفرنسي.

ويتطلع أشبيلية الأسباني إلى تفادي الاكتفاء بالمشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي ، التي توج بها ثلاث مرات متتالية بين عامي 2014 و2016 ، حيث يسعى للتأهل إلى دوري الأبطال على حساب باشاك شهير التركي.

ولا تقتصر أهمية المشاركة في دوري أبطال على المكاسب المالية من خلال بيع حقوق البث التليفزيوني والجوائز المالية للبطولة ، وإنما تكمن أيضا في دخول الأندية المشاركة ضمن قائمة أندية النخبة في أوروبا.

وتقام مباريات ذهاب الدور التمهيدي الثلاثاء الأربعاء على أن تقام مباريات الإياب يومي الثلاثاء والأربعاء أيضا من الأسبوع المقبل ، وتشكل الجولتان معيارا حقيقيا لقوة الفرق المشاركة قبل انطلاق منافسات الكثير من منافسات الدوري المحلية للموسم الجديد.

ويأمل هوفنهايم ، الذي يستضيف ليفربول غدا الثلاثاء ، استعادة أدم شالاي وفلوريان جريليتش اللياقة المطلوبة بعد فترة غياب بسبب الإصابات.

كذلك ينتظر عودة أوليفر بومان لتولي حراسة مرمى هوفنهايم بعد أن أراحه المدير الفني جوليان ناجلزمان في المباراة التي انتهت بالفوز على فريق الدرجة الثالثة روت-فايس اريفيت 1 / صفر السبت في الدور الأول من كأس ألمانيا.

وقال سيرج نابري لاعب هوفنهايم في تصريحات لمجلة "كيكر" الألمانية :"هناك العديد من الأمور على المحك بالنسبة لكلا الناديين. كل من الفريقين سيؤدي بشكل مختلف (عما قدمه خلال فترة الاستعداد للموسم) ، وسيقدم كل ما لديه. بالتأكيد لدينا فرصة."

ويحتمل عودة دانييل ستوريدج إلى ليفربول بعد أن غاب عن صفوف الفريق في مباراته الأولى بالدوري الإنجليزي هذا الموسم أمام واتفورد أمس الأول السبت ، بسبب إصابة عضلية ، بينما يرجح غياب فيليبي كوتينيو بسبب إصابة في الظهر.

وقال ساديو ماني مهاجم ليفربول إن الفريق عاقد العزم على استعادة توازنه بعد أن اهتزت شباكه بهدف متأخر لتنتهي المباراة أمام واتفورد بالتعادل 3 / 3 ، ويفقد الفريق نقطتين في بداية مشواره بالدوري.

وأضاف ماني "جميعنا لاعبون محترفون وندرك أن هذا وارد في كرة القدم. مع كل الاحترام لواتفورد ، كان يفترض أن نحقق الفوز حيث كنا الفريق الأفضل.. ولكن هذه هي كرة القدم. سنتقبل الأمر ونتناسى ما حدث استعدادا للمباراة المقبلة."

ويتوقع حضور نحو 50 ألف مشجع لفريق نابولي الإيطالي في استاد سان باولو الأربعاء خلال مباراته أمام نيس ، الذي لا يسمح لمشجعيه بالحضور لأسباب أمنية.

وكانت اشتباكات قد وقعت بين مجموعة من مشجعي نابولي والشرطة الفرنسية ، عندما التقى الفريقان في مباراة ودية في صيف 2015 ، ويتوقع أن تتخذ السلطات الفرنسية قرارا مماثلا إزاء مشجعي نابولي في مباراة الإياب.

وينتظر أن يعتمد نابولي على تألق النجم البلجيكي درايس ميرتنز الذي سجل 28 هدفا خلال الموسم الماضي للدوري الإيطالي وقاد الفريق لإحراز المركز الثالث بالمسابقة.

وفي آخر مباراة شارك فيها الدولي ميرتنز /30 عاما/ ، افتتح التسجيل بهدف رائع سجله من ضربة حرة في شباك إسبانيول الأسباني ، وانتهت المباراة الودية بفوز نابولي 2 / صفر.

ويتطلع حارس المرمى المخضرم بيبي رينا ، الذي صارع للتعافي من الإصابة ، إلى أن يستدعيه المدير الفنمي ماوريسيو ساري ضمن قائمة الفريق لمباراة نيس.

ويتوجه أشبيلية ببعثة تضم 22 لاعبا إلى تركيا لمواجهة باشاك شهير الأربعاء ، ويمكن للفريق الأسباني الاستفادة من جديد بجهود لاعبي خط الوسط العائدين بابلو سارابيا وخواكين كوريا بينما يغيب عن الفريق عناصر أخرى أبرزها لاعب الوسط فرانكو فاسكيز والمدافع دانييل كاريكو.

وقد تشهد المباراة المشاركة الأولى للوافدين الجديدين خيسوس نافاس ونوليتو ، علما بأن المدير الفني إدواردو بيريزو صرح قبل أيام قائلا "نوليتو يظهر الكثير من التألق والحماس لكن خيسوس وصل مؤخرا إلى النادي."

ويحمل نوليتو ذكريات جيدة في الدور التمهيدي المؤهل لدوري الأبطال ، حيث تذوق الفوز به مع كل من بنفيكا البرتغالي ومانشستر سيتي الإنجليزي.

وقال نوليتو "علينا التنافس بقوة لأنها ستكون مباراة قوية. ولكننا نعرف أن استعداداتنا سارت بأفضل شكل ممكن."

وتشهد مباريات الثلاثاء لقاء كارباجا اجدام من اذربيجان مع كوبنهاجن الدنماركي ويانج بويز السويسري مع سيسكا موسكو الروسي وأبويل نيقوسيا القبرصي مع سلافيا براغ التشيكي وسبورتينج لشبونة البرتغالي مع بوخارست الروماني ، بينما تشهد مباريات الأربعاء لقاء سلتيك الاسكتلندي مع إف.سي أستانا الكازاخستاني وأولمبياكوس اليوناني مع رييكا الكرواتي وهبوعيل بئر السبع الإسرائيلي مع ماريبور السلوفيني.