تعجب سمير حلبية رئيس مجلس إدارة النادي المصري من عدم اتخاذ قرار نهائي بشأن لعب الفريق في بورسعيد بالموسم الجديد.

وكان عامر حسين رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد المصري لكرة القدم قد صرح بأن الموافقة الأمنية شرط خوض المصري لمبارياته بملعب استاد بورسعيد.

وأشار رئيس المصري في تصريحات نقلها مراسل "يلا كورة" "نحترم الأمن ونقدر مجهوداتهم الكبيرة ونعلم أن أي قرار لرفض بعض الآمور يكون بناء على رؤية أمنية بما فيه مصلحة البلاد".

وتابع تصريحاته قائلا "نريد معرفة السبب الحقيقي، لماذا لا نلعب على ملعبنا مثل باقي اندية الدوري، لماذا هناك رفض لخوض المصري لمبارياته في بورسعيد".

وواصل " نتمنى الشفافية التامة في هذا الآمر خاصة وأن المجلس يتعرض لهجوم كبير من الشارع البورسعيدي لعدم اللعب على ملعبنا".

واختتم "لو تريدوا هدم الإستاد ونقله إلي مكان آخر حتى نلعب في بورسعيد ابلغونا، حتى يكون هناك ووضوح تام بالأمر".