حصل ستة لاعبين من صفوف الأهلي على بطاقات صفراء خلال المبارتين اللتين جمعتا الفريق مع الترجي التونسي في دور الثمانية من دوري أبطال أفريقيا.

وتلقى السداسي وليد سليمان، أحمد فتحي، مؤمن زكريا، شريف إكرامي، حسام عاشور وجوينور أجايي بطاقات صفراء خلال مواجهتي الترجي السابقتين.

وسبق لثلاثة لاعبين في الأهلي أن حصلوا على بطاقات صفراء في مباريات دور المجموعات من البطولة، وهو وليد سليمان، شريف إكرامي وجونيور أجايي.

إلا أن لوائح الاتحاد الأفريقي لكرة القدم أنقذت الثلاثي الحاصل على بطاقات في دور المجموعات من الإيقاف في مواجهتي الترجي، خاصة أنها تنص على رفع أي إنذارات بمجرد نهاية المباريات الست لهذا الدور.

وتنص لائحة الاتحاد الأفريقي -التي حصل يلا كورة على نسخة منها- على الآتي:

1- اللاعب الذي يحصل على بطاقتين صفراويتين يتم إيقافه تلقائياً لمدة مباراة واحدة.

2- في حال حصول نفس اللاعب على بطاقتين مجدداً في مبارتين أخرتين خلال دور المجموعات، فإنه سيتعرض وقتها للإيقاف لمبارتين.

3- في نهاية دور المجموعات، فإن جميع البطاقات التي حصل عليها اللاعبين يتم إلغاءها.



وبالتالي، فإن لاعبو الأهلي خاضوا مباراتي الترجي بسجل خالِ تماماً من أي بطاقات، إلا أن السداسي الذي حصل على بطاقات في مواجهة بطل تونس أصبحوا مهددين بالغياب عن مباراة الإياب من الدور قبل النهائي.

وسيلتقي الأهلي مع المتأهل من فريقي النجم الساحلي التونسي وأهلي طرابلس الليبي في مبارتي قبل النهائي الأفريقي، حيث سيقام لقاء الذهاب أحد أيام الجمعة، السبت أو الأحد المقبلين.

وفي حال حصول أي لاعب من سداسي الأهلي المهدد على بطاقات صفراء في مواجهة الذهاب أمام النجم أو أهلي طرابلس، فإنه سيكون غائباً عن لقاء العودة الذي سيقام في مصر.

ولا تنص لوائح الاتحاد الأفريقي على رفع البطاقات بنهاية كل دور، حيث ستظل مدونة في سجلات لاعبي الأهلي لحين انتهاءه من مبارياته في البطولة الأفريقية.