وصف المدافع السوري عبد الله الشامي، المنضم حديثا لصفوف الأهلي، فوز فريقه على الترجي التونسي وتأهله لقبل نهائي دوري أبطال إفريقيا، بالأمر الرائع، الذي يدل على أنه ناد كبير. 

وأشار في تصريحات خاصة لبرنامج ستاد الهدف الذي يقدمه وليد صلاح الدين، إلى أن اللاعبين قاتلوا بشكل كبير، خاصة بعدما استطاعوا العودة للمباراة وتحويل التأخر بهدف لفوز بهدفين لواحد. 

وعن آداء زملاءه في خط دفاع الأهلي أمام الترجي، قال:" لم يقصروا أمام الترجي، وكان الخط بالكامل في كامل تركيزه حتى نهاية المباراة".

وأشار اللاعب إلى أنه يقوم في الوقت الحالي باستكمال البرنامج التأهيلي الذي وضعه الجهاز الفني، مؤكدا أنه سيواصل تدريباته في القاهرة، ولن يلحق ببعثة الفريق في تونس.

وكان الأهلي قرر البقاء في تونس، لحين ملاقاة النجم الساحلي التونسي مطلع الأسبوع المقبل في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال إفريقيا.

وعن حقيقة طلبه الحصول على القميص رقم 5 الذي يرتديه زميله، إسلام محارب، قال اللاعب "لم يحدث، لقد اخترت الرقم 44".