يتأهب خالد مرتجي لخوض غمار معركة جديدة في انتخابات النادي الأهلي المقبلة والمقرر لها الشهر المقبل ضمن قائمة محمود الخطيب.

وتحدث خالد مرتجي من خلال حوار مع يلا كورة عن عدد من الأمور والملفات أبرزها الفارق بين صالح سليم وحسن حمدي ومحمود الخطيب.

كما تحدث عن لماذا يعد محمود الخطيب هو رجل المرحلة المقبلة في النادي الأهلي، كما تطرق لطموح ليكون رئيس القلعة الحمراء.

ما أبرز المواقف التي عاصرتها مع والدك الفريق عبد المحسن مرتجي رئيس النادي الأهلي السابق داخل النادي؟

أبرز موقف أتذكره وتأثرت به بعد انتخابات 1976 أثناء فوز والدي في الانتخابات أمام كابتن صالح سليم وبعد الانتخابات توترت العلاقات قليلة وحدث اختلاف في بعض وجهات النظر جميعها في حب النادي الأهلي وفي هذا الوقت تعرض فريق كرة القدم لنتائج سيئة متتالية وفي هذا الوقت جاء تفكير والدي في صالح سليم.

أتذكر جيدا بعد أحد مباريات النادي الأهلي وتقديم الفريق لأداء سئ جدا وكنت أستمع لأحد برامج الراديو الشهيرة وقتها للإعلامي فهمي عمر وبعد استماع والدي للبرنامج والحديث عن أداء الأهلي قام بالاتصال مباشرة بصالح سليم وقال له "يا صالح الأهلي محتاجلك وأنا عايزك تمسك فريق الكرة لأن الأهلي يحتاج إلي أولاده " ولكن لانشغال كابتن صالح في هذا الوقت رفض وهو ما رسخ لدي مبدأ الأهلي فوق الجميع وأنه ليس مجرد شعار بل هو يقين وكيف أن يبدي الشخص مصلحة النادي فوق مصلحته الشخصية.

وعلى الرغم من كونهم منافسين لبعضهم البعض خلال الانتخابات لم يمنع ذلك والدي أن يخاطب سليم فور حاجه النادي له وهو ما يؤكد شعار الأهلي فوق الجميع ولو مصلحة النادي الأهلي مع أي شخص أنا مختلف معه ففي هذا الوقت يجب أن نضع كل هذه الخلافات جانبا. 

 

هل لهذا السبب قررت التنحي عن الترشح لمنصب النائب في انتخابات مجلس إدارة النادي الأهلي القادمة وقررت خوض الانتخابات كعضو في قائمة الخطيب؟

بالطبع لأن الأهلي فوق الجميع ضحيت بمنصب النائب لأني رأيت أن الأهلي يحتاج لوجودي في مكان آخر لذلك نحيت مصلحتي الشخصية ونظرت فقط لمصلحة النادي الأهلي.

الإنسان هو من يصنع الكرسي وليس العكس وأي حد يتشرف أن يكون عضو في مجلس إدارة النادي الأهلي والأهم أن أكون علي قدر مسئولية المنصب لأننا  نمثل أعظم نادي في الكون. 

 

ما الذي يعطي لقائمة الخطيب أولوية في الانتخابات القادمة؟

الخطيب قضي ما يقرب من الـ 40 عاما بالنادي الأهلي وتدرج في مناصب عديدة وحتي منصب النائب فمن حقه أن يترشح لرئاسة مجلس إدارة النادي الأهلي أنا وخالد الدرندلي ولدنا وتربينا داخل النادي الأهلي وكذلك رانيا علواني نحن اولاد النادي الأهلي الحقيقيين.

لا نرغب في المنصب ولكن نرغب في خدمة النادي الأهلي لا نرغب في الاستفادة من النادي بقدر ما نرغب في إفادة النادي الأهلي ونكون خير من يمثل الجمعية العمومية التي ستعطينا ثقتها.

في الفترة من 2004 وحتى فترة 2014 فترة تولينا مجلس إدارة النادي الأهلي تم تحقيق إنجازات لم تحقق في تاريخ النادي.

أنا في الوقت الحالي تركت عملي لأنه في حال فوزي سأكرس كل وقتي لخدمة النادي مثلما فعل والدي من قبل الذي اعتزل كل شيء حبا في النادي الأهلي. 

في الوقت الحالي كل تفكيري منصب على خدمة النادي الذي صنع إسمي والذي له فضل كبير. 

 

 ما طبيعة الملف الذي وكلت به من قبل محمود الخطيب؟

 ملف العلاقات الخارجية والتوأمة مع الأندية الاخري وكيف نستفيد من الخبرات العالمية في جميع الألعاب وليس كرة القدم فقط وملف العلاقات الخارجية يمتد ليشمل الأندية والدول ومؤسسات دولية.

النادي الأهلي رائد في مصر ويجب أن يتماشي مع اتجاه الدولة في الوقت الحالي والذي يسير في طريق تنمية الاستثمارات الخارجية وتنمية السياحة ويجب أن يكون النادي الأهلي دور في كل ذلك.

النادي الأهلي ليس فقط نادي رياضي أو اجتماعي فهو عليه مسئوليات كبيرة تجاه الدولة وعندما تم اختياري من قبل الخطيب لهذا الملف لم أتردد أبدا بالرغم من أن طموحاتي في الوقت الحالي كانت تتجه لمنصب النائب وهذا طموح شرعي.

 

ما هي أفكارك لملف العلاقات الخارجية ؟

النهوض بفكر المدربين وأبناء النادي الأهلي عن طريق الحصول على  دورات في بعض الأندية العالمية  ومن خلال علاقتنا الدولية تنمية مهارات النادي سواء لاعبين أو إداريين أو مدربين.

بالإضافة إلي تعظيم دور النادي الأهلي في الدور الاجتماعي مع بعض المنظمات العالمية.

 

هل من ضمن اهتماماتك في ملف العلاقات الخارجية عودة الجماهير؟

يعتبر تأهل مصر لكأس العالم أول مرحلة في طريق عودة الجماهير ولابد في أسرع وقت أن يتم الوصول لحل من قبل وزير الشباب والرياضة  والجهات الأمنية واتحاد الكرة لعودة الجماهير.

ولا أستطيع أن أتخيل وجود مصر في كأس العالم ومازال الدوري العام بدون جمهور لذا لابد من عودة الجماهير في أسرع وقت>

 

ما هي طموحاتك داخل القلعة الحمراء؟

طوال فترة تواجد محمود الخطيب داخل النادي جميعنا متواجدين حوله وداعمين له بكل قوة وفي حال عدم وجوده كرئيس للنادي الأهلي فأنا أري أنه طموح مشروع جدا أن أكمل مسيرة والدي ومسيرة رؤساء النادي الأهلي. 

 

ما أصعب الملفات التي واجهتك خلال تواجدك كعضو في مجلس إدارة النادي الأهلي لمدة 10 سنوات ؟

منذ عام 2010 وحتي عام 2014 كانت أصعب فترة مر بها النادي الأهلي وخاصة مجزرة بورسعيد وكان من اصعب الملفات اللي كان ممكن تواجهنا في هذا الوقت واللي ظهرت فيه شخصية حسن حمدي وحنكته في إدارة هذا الملف الصعب وكيف وقف لجانب أهالي الشهداء وجمع الأدلة من اجل المحاميين والمحاكمة.

بالإضافة إلي توقف الدوري العام استطعنا الوصول لأفريقيا مرتين واستطعنا الوصول لكأس العالم للأندية وقدمنا أداء فوق الرائع وأتذكر في إحدى المرات تحدث معي جوزيف بلاتر عن الأداء المميز للفريق وأنه لا يصدق كيف لا يوجد كرة قدم في مصر مع هذا الأداء الذي رآه من لاعبي الأهلي.

 

هل تعرض المجلس السابق لمحو بعض الإنجازات التي قام بها خلال فترته؟

بالفعل هناك بعض الإنشاءات تمت في عهد المجلس السابق ولا يتم نسبها من ضمن إنجازاته مثل المبني الإداري الذي كنا قد انتهينا منه بالفعل ويقف على التشطيب وفرع الشيخ زايد نحن من بدأناه.

أنا اعتب على كل شخص يتحدث في ذلك لأن الأهلي دائما ما تتسلم إدارة الراية من الإدارة السابقة فلو نظرنا لفرع مدينة نصر كمثال نجد أن من اشتري الأرض الفريق مرتجي ومن بناها كابتن عبده صالح الوحش ومن افتتح النادي صالح سليم لم نسمع أي منهم يقول أنا من اشتريت الأرض أو أنا من أنهيت الإنشاءات.

في أخر سنوات في مجلسنا كنا نتعرض لنقص مادي كبير وكان لدينا العديد من الخطط التي كنا نتمني تحقيقها مثل إستاد الأهلي لكن لضعف الموارد والمناخ الاقتصادي في مصر من بعد الثورة وحتى نهاية فترة المجلس كان سئ جدا.

 

ما رأيك في تعرض النادي الأهلي في الفترة الأخيرة لتقسيمات جديدة ما بين أعضاء أفرع النادي (أعضاء مدينة نصر – أعضاء الجزيرة – أعضاء زايد)؟

لا يوجد أي فرق بين أي عضو داخل النادي الأهلي وكل الاحترام لجميع أعضاء النادي والجميع سواء.

 

 ما تفاصيل المشادة التي حدثت بينك وبين عماد وحيد عضو مجلس إدارة النادي الأهلي؟

لن أتكلم في أي أمر يسبب إساءة إلي مجلس ادارة النادي الأهلي اعذريني لا اريد الإجابة علي هذا السؤال.

 

لماذا تركت ملف لجنة الأندية مع المهندس محمود طاهر؟

لأنها لجنة غير محترفة وغير مستقلة عن اتحاد الكرة وكانت تدار من خلال اتحاد الكرة وليس لهم أي قرار.

المفترض أن لجنة الأندية هي شركة مستقلة يدار الدوري المصري من خلالها وإتحاد الكرة يمكنه أن يقيم كأس الرابطة كما يريد.

واعتبرتها من أول يوم لجنة فاشلة لكن عندما يتواجد لجنة أندية محترفة قائمة بذاتها وتدار بإحترافيه.

 

هل أنت مع تطبيق دوري المحترفين؟

طبعا ولكن لابد أن يدار من رابطة الأندية المحترفة ولا يدار من خلال اتحاد الكرة فهو مسئول عن مسابقته وعن المنتخبات القومية فقط.

وهناك أمثلة كثيرة طبقت وناجحة مثل الدوري الإنجليزي والدوري الإسباني والدوري الإيطالي والسعودية. 

 

ما هي صحة الأقاويل التي تردد عن وجود بعض الخلافات بينك وبين كابتن حسن حمدي؟

الجميع يعلم أنني وقفت في الانتخابات الماضية مع مهندس محمود طاهر ضد رغبة كابتن حسن حمدي في المجموعة التي كان يساندها.

ولكنه مجرد خلاف في وجهات النظر لا يتعدي ذلك، حسن حمدي رمز للنادي الأهلي وأخ أكبر وحتي لو تواجدت الخلافات كابتن حسن حمدي يطبق مبدأ الأهلي فوق الجميع لذلك سيتم تنحي أي خلاف لصالح الأهلي.

دائما ما كان خلافنا في حب النادي الأهلي واجتماعنا أيضا علي حب النادي الأهلي.

 

ما الذي تعلمته من صالح سليم وحسن حمدي والخطيب؟

تعلمت من صالح سليم أنه صاحب قرار ديكتاتور في قراره وهذا من سمات النجاح في القائد.

تعلمت من حسن حمدي كيفية معالجة الأزمات أنا لم أري أي شخص يستطيع إدارة الأزمات كيفما كان حسن حمدي.

أما الخطيب فكان ديمقراطيا في التعامل ومستمع جيد جدا لمن حوله قبل اتخاذ أي قرار. 

 

بعد خسارة الفريق مرتجي أمام صالح سليم في الانتخابات تواجد بعدها مباشرة لدعم صالح سليم والأهلي هل يمكن أن نري ذلك مره أخري؟

أي شخص هدفه هو مصلحة النادي الأهلي فقط سنجده متواجد في الأهلي حتى ولو خسر في الانتخابات أما من يتواجد داخل النادي وخسر ولم يتواجد فهو متواجد لأجل أهدافه الشخصية. 

خسارتي هي إعفاء من قبل الجمعية العمومية عن تمثيلي لها ولكن ذلك لا يمكن أن يمنعني عن خدمة الأهلي بطرقة أخري ولكن دون أن أكون في وضع مسئولية. 

 

لماذا تري الخطيب هو رجل المرحلة القادمة؟

الخطيب أفني عمرة داخل النادي الأهلي وتدرج داخل العديد من المناصب مثل صالح سليم وحسن حمدي من حقه أن يكون رئيس النادي الأهلي الآن.

تحققت الكثير من النجاحات عندما كان محمود الخطيب في منصب نائب رئيس مجلس إدارة الأهلي لم يحقق مثلها في أي عهد.

وسافرت معه كمنسق عام لكأس العالم للأندية أربع مرات ثلاث مرات كمنسق عام ومرة واحده كرئيس للبعثة وكان يوميا يجمعنا ونأخذ قرار سويا فيما سوف نفعله غدا كان ديمقراطيا ومستمع جيد لمن حوله.

في الفترة الذي تولي فيها منصب مدير المكتب التنفيذي وبعد عودته من رحلة للعلاج بألمانيا كان يقضي بالنادي أكثر من ثمان ساعات يوميا لإعداد اللائحة وهيكلة للنادي وكان يكرس وقته بالكامل من أجل الأهلي.

ويجب التفرقة جيدا ما بين رجل أعمال ناجح في عمله الخاص وبين رئيس للنادي الأهلي عندما نتحدث عن النادي الأهلي نتحدث عن جمهور وأعضاء وعاملين داخل النادي وعلاقات خارجية وذلك يختلف كثيرا عن إدارة شركة أعمال خاصة.

 

رأيك في خلاف النادي الأهلي مع اللجنة الأوليمبية؟

تحدثت مع المدير التنفيذي للنادي الأهلي اللواء شيرين شمس وطلبت منه أن تقام الجمعية العمومية على يوم واحد وأنني سأكون أول من يحضر للجمعية العمومية. 

هناك 1200 نادي والجميع التزم بالتعليمات وهناك العديد من الأندية تخطت العدد الذي حضر للنادي الأهلي على يومين في يوم واحد مثل نادي هليوبوليس. 

وكان لابد علي النادي الأهلي الالتزام باللوائح وعدم الدخول في هذا اللغط وأنا متأكد انه لو اقيمت الجمعية العمومية علي يوم واحد كان سيحضر أكثر من ال 15000 ألف عضو.

 

رسالة تحب توجيهها للجمعية العمومية 

أدعو جميع أعضاء الجمعية إلي الحضور بكثافة وأن يحضر ما يزيد علي 25000 ألف عضو وأن نتجنب الخطأ الذي حدث بإقامة الجمعية العمومية علي يومين والتي اقيمت ضد رغبة  العديد من أعضاء النادي الأهلي وهو ما تسبب في تطبيق للائحة الاسترشادية علي النادي الأهلي.

لابد من تواجد حشد كبير في الانتخابات القادمة وأنا أثق في وعي الجمعية العمومية وأن تكون أعظم جمعية عمومية حدثت وأن تكون علي قدر اسم النادي الأهلي أكبر نادي في أفريقيا.