استلم البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الإسباني، جائزة أفضل هداف في العالم لسنة 2016 التي يمنحها الاتحاد الدولي للتاريخ والإحصاء (IFFHS).

وحصد رونالدو الجائزة على هامش تدريبات الفريق الملكي مساء اليوم الجمعة، في المران قبل الأخير استعدادًا لاستضافة لاس بالماس على سانتياجو برنابيو الأحد المقبل.

ونشر الموقع الرسمي لريال مدريد صورة للدون البرتغالي حاملا الجائزة، ليتوج بها للمرة الثالثة في مسيرته بعدما تُوج بها عامي 2013 و2014، ويصبح الأكثر تتويجًا بها.

ويأخذ التصنيف بعين الاعتبار أهداف اللاعب التي يسجلها مع النادي في المسابقات الدولية فقط، بجانب أهدافه مع المنتخب الوطني.

وأحرز كريستيانو 24 هدفًا (11 هدفًا في المسابقات الدولية مع ريال مدريد و13 هدفًا مع المنتخب البرتغالي)، متفوقاً على ليونيل ميسي (21) وإدينسون كافاني (16).

وفي سياق متصل، تلقت جماهير ريال مدريد أنباء سعيدة بعودة الثلاثي جاريث بيل وداني كارفاخال ورافائيل فاران للمشاركة في التدريبات بعد غيابهم الفترة الماضية.

وكان النجم الويلزي تعرض للإصابة نهاية شهر سبتمبر الماضي ضد بوروسيا دورتموند بدوري الأبطال، وعاني كارفاخال من مرض فيروسي بالقلب طوال الشهر الماضي.

وبات جاريث بيل جاهز للانضمام إلى قائمة الفريق استعدادًا لمواجهة لاس بالماس بعد مشاركة اللاعب في التدريبات الجماعيل كاملةً، لكن كارفخال شارك في الجزء الأول منها.

وقد يمنح المدير الفني الفرنسي زين الدين زيدان لاعب فريقه بيل -الذي تم استدعاءه لمنتخب ويلز لمباراتين وديتين هذا الشهر- فرصة المشاركة أمام لاس بالماس لبضعة دقائق.

وعانى بيل من 18 إصابة منذ انضمامه للريال، وغاب عن 73 مباراة، لكنه خلال أربعة مواسم تُوج بعشرة ألقاب، منها ثلاثة في دوري أبطال أوروبا بجانب لقب في الدوري الإسباني.