رفض بعض المرشحين لانتخابات الزمالك إجراء تحليل جديد للمخدرات تحت إشراف اللجنة الطبية بالنادي، مستندين للمادة 11 في بنود إعلان الترشح للانتخابات المقبلة.

وينص البند 11 في الشروط التي يجب توافرها بكل مرشح على "يلتزم المرشح بإجراء تحليل في إحدى المستشفيات الحكومية، لبيان عما إذا كان يتعاطي مخدرات من عدمه".

وحدد عدد من مرشحي قائمة أحمد سليمان البند الذي يتيح لهم إجراء التحاليل في مستشفى عام، بعيدًا عن مقر تلقي طلبات الترشيح، كما يطالب مرتضى منصور رئيس النادي.

وطالبت اللجنة مرشحي قائمة أحمد سليمان بإعادة الكشف تحت إشرافها، بعد عدم الاعتراف بالتحليل الأول، حسبما 

وأكد المرشحون أنهم سبق وقدموا نتائج التحاليل ضمن ملف التقديم الخاص بكل منهم للجنة أثناء إعلان ترشحهم للانتخابات،بعدما خضع كل منهم للتحليل في أحد المعامل الرسمية.

يُذكر أن 19 مرشحا قاموا بتقديم أوراقهم منذ فتح باب الترشح يوم الخميس الماضي، استعدادًا لخوض الانتخابات المقبلة لنادي الزمالك، المقرر لها يومي 23 و24 نوفمبر المقبل.