ذكرت تقارير إخبارية أن المسافة بين مهاجم باريس سان جيرمان، البرازيلي نيمار دا سيلفا ومدرب الفريق الإسباني أوناي إيمري باتت تتسع يوما بعد يوم.

وأشارت صحيفة (ليكيب) الفرنسية إلى أن نيمار أصبح لا يحتمل مدربه، موضحة في عنوان رئيسي على الصفحة الرئيسية من عددها الصادر اليوم الأربعاء برفقة صورة لهما "هاوية بين الطرفين".

وقالت الصحيفة نقلا عن مصدر من الفريق إن "الأمر يبدو جليا في لغة جسد (نيمار). أحيانا يظهر هذا من خلال إشارة يقوم بها بيده أو بنظرة تؤكد للمدرب أنه غير مهتم بسماعه وأنه من الضروري أن يدع اللاعبين وشأنهم".

وأضافت (ليكيب) أن إيمري، في ظل تحفظات نجم السيلساو، قلص من المحاضرات التكتيكية التي يقدمها للاعبين باستخدام الفيديو، بعد أن لاقت انتقادات من جانب اللاعب البرازيلي، لكن ذلك لم يُجد في تقليص الهوة بينهما.

ويعتبر الوضع الرياضي لنادي العاصمة الفرنسية رائعا في الوقت حاليا حيث يتصدر ترتيب الدوري الفرنسي لكرة القدم ومجموعته في دوري أبطال أوروبا حيث ضمن بالفعل التأهل للدور الـ16 من البطولة قبل جولتين من انتهاء دور المجموعات.

لكن في المقابل، هناك حالة من التوتر داخل الفريق بسبب الحرب الباردة بين نجم بي إس جي والمدرب، بحسب الصحيفة.