يواجه نادي باريس سان جيرمان الفرنسي شبح الإقصاء من مسابقة دوري أبطال أوروبا وذلك بسبب قواعد اللعب المالي النظيف بعد الصفقات التي أبرمتها إدارة النادي الباريسي خلال الصيف الماضي. 

النادي الفرنسي نجح في الحصول على خدمات النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا مقابل 222 مليون يورو قادمًا من برشلونة الإسباني، بالإضافة إلى الحصول على خدمات الفرنسي الشاب كيليان مبابي من موناكو مقابل 180 مليون يورو على الرغم من قدوم اللاعب على سبيل الإعارة مع أحقية الشراء. 

وكشفت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، أن باريس سان جيرمان أصبح في حاجة للحصول على 70 مليون جنيه إسترليني قبل الوقوع تحت طائلة عقوبات الاتحاد الأوروبي والتي قد تؤدي إلى الإقصاء من المسابقة القارية الأولى بأوروبا. 

وأكدت الصحيفة، أن إدارة النادي الباريسي أمامها فرصة وهيّ بيع عدد من النجوم أمثال أنخيل دي ماريا ولوكاس مورا في يناير المقبل. 

ويتواجد باريس سان جيرمان في المجموعة الثانية حيث يحتل صدارة المجموعة بتحقيقه العلامة الكاملة بعد مرور أربع جولات ويأتي بايرن ميونيخ في الوصافة بتسع نقاط ثم سيلتيك بثلاث نقاط وأخيرًا أندرلخت بدون أي نقاط.