ينتظر الدولي المصري محمد صلاح المحترف بصفوف نادي ليفربول الإنجليزي حدثا تاريخيا جديدا في 2017 بعدما ترشح لجائزة شبكة "بي بي سي" لأفضل لاعب إفريقي.

وأعلنت شبكة "بي بي سي" عن وجود صلاح ضمن 5 لاعبين وهم النيجيري فيكتور موسيس والسنغالي ساديو ماني والجابوني اوباميانج والغيني نابي كيتا.

وينتهي التصويت الجماهيري من أجل اختيار أفضل لاعب في إفريقيا لعام 2017 والتتويج بجائزة "بي بي سي" يوم 27 نوفمبر الجاري.

وقد يصبح صلاح ثالث لاعب مصري يفوز بالجائزة، حيث سبق وتوج محمد بركات لاعب الأهلي ومنتخب مصر السابق بالجائزة عام 2005، وكذلك لاعب الأهلي ومنتخب مصر السابق محمد أبوتريكة في 2008.

ويُعد الإيفواري يايا توريه (2013 و2015)، والنيجيري كانو (1997 و1999)، ومواطنه اكوشا (2003 و2004) هم أكثر اللاعبين حصولا على الجائزة بواقع مرتين لكل لاعب.

وكان الجزائري رياض محرز لاعب ليستر سيتي الإنجليزي هو أخر لاعب توج بالجائزة عام 2016، وبالتالي قد تصبح نسخة 2017 عربية أيضا اذا توج بها الفرعون المصري.

وساهم صلاح في تأهل مصر لمنافسات كأس العالم 2018 بروسيا بجانب التأهل لنهائي كأس امم افريقيا 2017 مؤخرا والحصول على الميدالية الفضية.

ويقدم صلاح عاما مميزا سواء على صعيد المنتخبات أو ما حققه مع أندية روما الإيطالي وليفربول الإنجليزي على الصعيد المحلي والأوروبي.

وجاء الغاني عبيدي بيليه أول لاعب يتوج بجائزة الأفضل من "بي بي سي" عام 1992 وقت كان لاعبا في مارسيليا الفرنسي.

وسبق ونال الجائزة نجوم كبار في القارة السمراء مثل جورج وايا الليبيري الشهير الجائزة عاك 1995، والنيجيري ايمانويل أمونيكي عام 1996، والكاميروني باتريك امبوما عام 2000.

وفي الألفية الجديدة نجح الايفواري ديديه دروجبا الفوز بالجائزة وكذلك الزامبي كاتونجو والغاني مايكل ايسيان ومواطنه اندريه ايو وكذلك أسامواه جيان، والجزائري ياسين براهيمي.