خضع قائد فريق ريال مدريد، سرخيو راموس لفحوصات طبية صباح اليوم الأحد، بعد تعرضه لضربة قوية في وجهه خلال دربي مدريد أمس أمام أتلتيكو، والتي أكدت تعرضه لـ"كسر في عظم الأنف".

ولم يكشف الجهاز الطبي التابع لريال مدريد، تفاصيل حول فترة تعافي قائد الفريق الملكي.

ويتعين الآن على راموس اتخاذ قرار مع أطبائه حول ما إذا كان سيخضع لجراحة ويغيب عن الملاعب أو سيستكمل اللعب ولكن مع ارتدائه لقناع واق.

وتعرض راموس لتدخل قوي من جانب لوكاس هرنانديز في الشوط الأول ليضطر لمغادرة المباراة وعدم إكمالها.
وغاب راموس عن مران اليوم حيث توجه للخضوع للفحوصات الطبية التي أكدت إصابته.