يعقد  أحمد سليمان عضو مجلس ادارة الزمالك السابق والمرشح على منصب الرئيس بانتخابات النادي المقبلة مؤتمرا صحفيا خلال ساعات للحديث عن قرار الانسحاب من الانتخابات وموقفه النهائي.

وكان سليمان أعلن انسحابه من الانتخابات بسبب قرار لجنة التسوية وفض المنازعات باللجنة الأوليمبية باستبعاد هانى العتال المرشح على منصب النائب من العملية الانتخابية.

وقرر مركز التسوية و التحكيم باللجنة الأولمببيك استبعاد هانى العتال المرشح لمنصب نائب الرئيس بانتخابات الزمالك ضمن قائمة أحمد سليمان بناءا على الطعن المقدم من مجلس إدارة النادى برئاسة مرتضى منصور.

ومن المقرر أن تقام انتخابات الزمالك يومي الخميس و الجمعة القادمين لتنصيب مجلس إدارة جديد لمدة 4 سنوات مقبلة.

وتضم قائمة سليمان كلا من هانى العتال ومصطفى بدوي، مرشحين على منصب النائب، وسيف العماري مرشح على منصب أمين الصندوق، وعبد الله جورج، ومصطفى عبدالخالق، ومحمد أبو العلا، وحسين السمري، مرشحين على منصب العضوية.

من جهته، كشف مصطفى عبد الخالق المرشح لمقعد العضوية بانتخابات نادي الزمالك المقبلة، عن أن الساعات القليلة المقبلة ستشهد مفاجأة وصفها بالمدوية بخصوص الانتخابات.

وقال مصطفى عبدالخالق في تصريحات خاصة لـ"يلا كورة"، إن هناك مفاجأة مرتبطة بقانون الرياضة واللائحة الداخلية الخاصة ستحدث خلال الساعات القادمة في انتخابات الزمالك.

وأضاف مصطفى عبد الخالق أن كافة أعضاء قائمة أحمد سليمان يحترمون أحكام القضاء ويتضامنون في الوقت نفسه مع هانى العتال، مشددا على التمسك بحصول كافة أعضاء القائمة على حقوقهم وكذلك حق أعضاء الجمعية العمومية فى رؤية كافة المرشحين بسباق الانتخابات لاختيار الأصلح من وجه نظرهم.