استأنف أتلتيكو مدريد اليوم الاثنين التدريبات بتركيز على المباراة الحاسمة التي يخوضها أمام روما بدوري الأبطال الأوروبي بعد غد الأربعاء، وغاب عن المران ستيفان سافيتش الذي لن يتمكن من المشاركة في المواجهة المقبلة لطرده أمام كاراباخ الآذري بنفس البطولة.

وسيكون باقي اللاعبين متاحين أمام المدرب الأرجنتيني، دييجو سيميوني، خلال المباراة المقررة يوم الأربعاء على ملعب واندا متروبوليتانو، حيث سيكون الفوز هو الخيار الوحيد أمام الأتلتي للتأهل لثمن نهائي التشامبيونز ليج، نظرا لأن الهزيمة أو التعادل سيؤديان لإقصائه.

ويفتح غياب سافيتش الباب امام احتمالين على المستوى الدفاعي: أولهما هو نقل لوكاس هرنانديز إلى قلب الدفاع من مركز الظهير الأيسر مع عودة فيليبي لويس لتشكيل اللاعبين الـ11 ، والآخر والمرجح يتمثل في عودة خوسيه ماريا خمينيز لقلب الدفاع بعدما لم يخض سوى 16 دقيقة في آخر أربع مباريات للفريق.

وخلال جلسة المران تعرض دييجو كوستا لضربة وتم إسعافه على أرض الملعب وواصل التدريب لاحقا.

ويتصدر روما ترتيب المجموعة الثالثة بدوري أبطال أوروبا بثماني نقاط، متقدما بنقطة واحدة على تشيلسي الوصيف الذي سيحل ضيفا على كاراباخ، فيما يحتل أتلتيكو المركز الثالث بثلاث نقاط متقدما بنقطة على الفريق الىذري المتذيل.