يحل ريال مدريد الإسباني ضيفا على أبويل نيقوسيا القبرصي بهدف حسم تأهله لثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بعد تعثره في الليجا واستعادة الثقة بتحقيق نتيجة جيدة، في الوقت الذي يأمل فيه نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو في علاج حالة القلق الواضحة التي يعاني منها بسبب تراجع معدلاته التهديفية هذا الموسم.

وحال حقق ريال مدريد الفوز سيضمن التأهل لثمن النهائي ليأتي الأمر كخطوة جيدة قد تساهم في اخراج الفريق من حالته الغريبة، فبخلاف المأزق الذي يعاني منه الريال في الليجا في ظل ابتعاد برشلونة المتصدر عنه بعشر نقاط كان النادي الملكي قد تعرض للهزيمة في مباراته الأخيرة بدوري الأبطال من توتنهام الإنجليزي على ملعب ويمبلي.

وأمام لاعبي المدير الفني الفرنسي زين الدين زيدان فرصة لضمان التأهل وانتظار حدوث فوز غير مأمول لبروسيا دورتموند على توتنهام، ما قد يجعل صدارة المجموعة تتحدد في الجولة السادسة بدور المجموعات.

ويتعرض هجوم النادي الملكي لوابل من الانتقادات بسبب غياب النجاعة، فصحيح أن كريستيانو رونالدو سجل ستة أهداف في أربع مباريات بدوري الأبطال، لكنه لم يسجل سوى هدف واحد في الليجا بعد 12 جولة.

ويسعى كريستيانو لهز الشباك واسكات الانتقادات أما الفرنسي كريم بنزيمة هو الآخر فيأمل في تحقيق نفس الأمر ليبرر الإصرار على مركزه الأساسي في التشكيل رغما عن أرقامه السيئة.

ولدى بنزيمة ذكريات جيدة عن أبويل نيقوسيا حيث سجل ثنائية في زيارة الريال الوحيدة لملعب النادي القبرصي في نسخة 2011/2012.

وسيواصل الريال افتقاد جهود حارسه كيلور نافاس كما سيغيب سرخيو راموس عقب الكسر الذي تعرض له في الأنف في ظل غياب الويلزي جاريث بيل بسبب اصابته العضلية.

وسيعوض ناتشو غياب راموس في حين سيلعب كاسيا أساسيا في حراسة المرمى، وربما يشهد وسط الملعب تغييرات عن المباراة الأخيرة باشراك داني سيبايوس أو ماركو أسينسيو منذ البداية.

من ناحيته يحلم أبويل بالصيد في النهر الهائج الذي يمر به ريال مدريد وربما تحقيق نقطة تسمح له بالانتقال للعب في دوري أوروبا.

وإذا كان النادي القبرصي يحلم ببطولة أكثر من هذه فسيكون مجبرا على تحقيق الفوز على الريال، وهو أمر لم يسبق حدوثه في ثلاث مواجهات جمعت الفريقين.

التشكيل المحتمل:.

أبويل: ناوزيت وروبروتو لاجو ورويدا وكارلاو وفوروس ونونو مورايس وفينشيوس وسالاي وزاهد وبوتيه ودي كامارجو.

ريال مدريد: كاسيا وكارباخال (أشرف) وناتشو وفاران ومارسيلو وكاسيميرو وكروس وسيبايوس (أسينسيو) وبنزيمة وكريستيانو رونالدو.