تحدث الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد حول مستقبله، وأكد أنه لا أحد في النادي الملكي يعرف الفترة التي سيظل خلالها في منصبه، مشيرا إلى انه لا يفكر إلا في الأشهر الستة المتبقية من الموسم الحالي.

وسيكمل زيدان غد الخميس، خلال مباراة ذهاب ثمن نهائي كأس الملك أمام نومانسيا، عامين في تدريب ريال مدريد.
وبسؤاله في مؤتمر صحفي حول الفترة التي يتوقع أن يقضيها على رأس الجهاز الفني للريال، أكد زيدان أنه لا يعلم ما سيحدث في يونيو المقبل.

وقال "المحزن أنه لا يوجد شيء معروف هنا. سأحاول إنهاء الموسم بأفضل شكل. لدينا احتمالات كبيرة للفوز مرة أخرى. وهذا ما يشجعني. لا أرى غير الأشهر الستة القادمة".

وأكد أنه رغم فوزه ببطولات عديدة منذ وصوله لريال مدريد، فإن لديه رغبه أكبر للفوز بالمزيد لأن "الشهية تنفتح" حينما "تأكل" أكثر في النادي.

وقال "كلما زادت الانتصارات، أردنا المزيد، ولا نتعب من الفوز. لكوننا في ريال مدريد، بوسعنا محاولة النهوض من الكبوات. سأبدأ عامي الثالث، ومهما يحدث في نهاية الموسم، سأكون قد أمضيت عامين ونصف. في يونيو/حزيران سنرى ما سيحدث وفي الستة أشهر المقبلة سيكون لدي الطاقة اللازمة".

وتحدث أيضا عن سوق الانتقالات في يناير الجاري، واعترف بأنه اجتمع الثلاثاء مع رئيس النادي فلورنتيو بيريز للحديث حول هذا الموضوع.

وأكد أنه طلب من بيريز خلال الاجتماع عدم بيع أي لاعب من الفريق حاليا.

وقال "تحدثنا عن كل شيء، استطعنا الحديث أيضا عن التعزيزات. اليوم، لن تحدث تعاقدات. بعد ذلك يمكن أن يحدث أي شيء حتى يوم 31. قد يأتي أحد. ما أريده ألا يرحل أي لاعب عن الفريق. أنا سعيد بفريقي مهما حدث. سننافس معا حتى النهاية سنرى ما سيحدث حتى 31".

وأكد زيدان أنه سينافس مع اللاعبين الحاليين على البطولات الثلاث التي ينافس عليها الفريق، ولكنه أكد احتمالية ضم وجه جديد خلال فترة الانتقالات الشتوية.