تصوير- طارق الرفاعي:

عمت الاحتفالات مدينة بورسعيد فور إحراز المصري أول أهدافه في كأس الاتحاد الإفريقي "الكونفدرالية" أمام ضيفه جرين بافالوز الزامبي، بذهاب الدور التمهيدي (دور الـ64) من المسابقة.

جاء الهدف في الدقيقة 14 من عمر اللقاء عن طريق إسلام صلاح من ضربة رأسية مستغلا ضربة ركنية نفذها الفريق من الجبهة اليسرى.

وتقدم رجال المدير الفني حسام حسن في الشوط الأول بثنائية نظيفة على الفريق الزامبي، وإذا نجح الفريق البورسعيدي في التأهل للدور التالي، سيواجه الفائز من مباراة سيمبا التنزاني وجيندار ميري الجيبوتي.

وتعد هذه المباراة هي الأولى التي يحتضنها إستاد بورسعيد منذ أبشع مجزرة كروية في تاريخ الرياضة المصرية "حادثة بورسعيد"، التي راح ضحيتها 74 مشجعًا من جماهير النادي الأهلي في فبراير 2012.

لمشاهدة الفيديو.. اضغط هنا