تحقق الشرطة القضائية والنيابة في البرتغال حول آخر 163 مباراة خاضها بنفيكا بدوري الدرجة الأولى منذ موسم 2013-2014 ، خلال النسخ الأربعة الأخيرة من البطولة المحلية التي توج بها جميعا هذا الفريق بالإضافة للموسم الحالي.

ونشرت صحيفة (إكسبريسو) البرتغالية اليوم السبت أن التحقيق يتركز على رسائل هاتفية، سواء رسائل نصية أو عبر تطبيقات (واتساب) و(ماسنجر)، تبادلها الخاضعون للتحقيق.

كما أشارت الصحيفة الأسبوعية إلى أن الشرطة القضائية وكذلك النيابة تقومان بتتبع مجموعة من اللاعبين.

ويسعى التحقيق للكشف عما إذا كان بنفكيا قد مارس أي نوع من التأثير على حكام أو قادة أو خصوم أو شركات للفوز بالنسخ السابقة من الدوري البرتغالي.

وحتى الآن لم يتم توجيه تهمة لأي شخص، ولكن (إكسبريسو) تشير إلى أن بعض اللاعبين سيجري استدعاؤهم قريبا لاستجوابهم بصفتهم خاضعين للتحقيق.