شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. كرة يد.. هدية إسبانية تعزز الآمال المصرية في التأهل إلى طوكيو

كرة يد - مصر

صورة لمنتخب مصر لكرة اليد

لا يستهدف المنتخب المصري المنافسة على اللقب القاري فقط، بعد تأهله إلى المواجهة النهائية في بطولة أفريقيا لكرة اليد، المقامة حاليًا في الأراضي التونسية، بل يضع نصب عينيه أيضًا ضمان بطاقة مباشرة إلى دورة الألعاب الأوليمبية التي تستضيفها العاصمة اليابانية طوكيو العام الجاري.

وتأهل منتخب مصر إلى نهائي بطولة أفريقيا لكرة اليد، بعد الفوز على الجزائر بنتيجة 30-27، ويمتلك المصريون فرصتين للتأهل لأوليمبياد طوكيو 2020.

وعلى جانب أخر، تقام بطولة أمم أوروبا لكرة اليد والمؤهلة لأوليمبياد طوكيو 2020، وبتأهل المنتخب الإسباني إلى نهائي البطولة الأوروبية لمواجهة كرواتيا، منح نظيره المصري هدية ثمينة في حالة خسارة الأخير بطولة أفريقيا أمام تونس وفقدانه فرصة التأهل مباشرة للاوليمبياد، ليخوض مشوار التصفيات العالمية المؤهلة للأوليمبياد.

وفي حالة خوض المنتخب المصري لمشوار التصفيات العالمية سوف يتواجد في المجموعة الأولى للتصفيات المؤهلة لأوليمبياد طوكيو، ونظريا تعد هي أسهل مجموعة مقارنة بالمجموعتين الثانية والثالثة، حيث ستضم المجموعة الأولى كلا من النرويج ثاني العالم مع ثامن العالم (المنتخب المصري في حالة خوضه التصفيات) وتشيلي وكوريا الجنوبية.

بينما تضم المجموعة الثانية للتصفيات العالمية للاوليمبياد كلا من فرنسا ثالث العالم وسادس أو سابع العالم (الخاسر من نهائي أمم أوروبا بين إسبانيا وكرواتيا) وخامس القارة الأوروبية البرتغال مع ثاني افريقيا، وتضم المجموعة الثالثة كلا من ألمانيا والسويد وسلوفينيا ثالث أو رابع اوروبا مع ثالث القارة السمراء.

وفي حالة تواجد المنتخب المصري في التصفيات العالمية للأوليمبياد سيتنافس مع منتخب واحد من عمالقة أوروبا وهو النرويج مما يؤمن فرصه في التأهل لطوكيو 2020، بينما تضم المجموعتين الثانية والثالثة فريقين أوروبيين من عمالقة القارة العجوز.

وستقام التصفيات العالمية المؤهلة لأوليمبياد طوكيو2020 في إبريل المقبل وستقام بين 12 فريق يتم تقسيمهم على ثلاث مجموعات، وتضم كل مجموعة 4 فرق، وستقام هذه التصفيات في ثلاث دول وهم النرويج وفرنسا والسويد،

وسيتأهل فريقين من كل مجموعة ليكملوا عقد الفرق المتأهلة إلى الأوليمبياد، ليصبح عدد المتأهلين 12 فريق، وتشارك الدول أصحاب المراكز من الـ2 إلى الـ7 في كأس العالم التي أقيمت مؤخرا في ألمانيا والدنمارك، بالتصفيات العالمية في حالة عدم نجاحهم في التأهل للأوليمبياد بطريقة مباشرة.

وتأهلت 3 فرق إلى أوليمبياد طوكيو وهم الدنمارك بطل العالم، والأرجنتين بطل أمريكا الجنوبية والبحرين بطل التصفيات الأسيوية، بجانب اليابان الدولة المستضيفة لدورة الألعاب الأوليمبية، وسيتأهل مباشرة الى الاوليمبياد كلا من بطل أوروبا وبطل أفريقيا.

ونستعرض لكم في التقرير التالي فرص مصر في التأهل لأوليمبياد طوكيو 2020.

الطريق الأسهل

فوز مصر على تونس في المباراة التي ستقام بينهما في نهائي أفريقيا لكرة اليد، سيمنح الفراعنة التأهل للأوليمبياد مباشرة دون انتظار خوض التصفيات العالمية المؤهلة للأوليمبياد.

وسيمنح تأهل مصر المباشر للأوليمبياد، فرصة لنظيره البرازيلي لخوض التصفيات العالمية المؤهلة للأوليمبياد حيث ستتواجد كتاسع العالم في المجموعة الاولى مع كلا من تشيلي وكوريا الجنوبية.

بينما ستذهب تونس الى خوض التصفيات العالمية وستتواجد في المجموعة الثانية التي تضم معها كلا من فرنسا والخاسر من نهائي أوروبا بين أسبانيا وكرواتيا، والبرتغال سواء كانت خامسا أو سادسا ببطولة أوروبا، وستقام هذه المجموعة في العاصمة الفرنسية باريس خلال ابريل المقبل.

وسيتواجد ثالث القارة السمراء الذي يتنافس عليه كلا من الجزائر وأنجولا في المجموعة الثالثة للتصفيات العالمية التي ستقام في المانيا وستضم هذه المجموعة معهما كلا من السويد خامس العالم والمنتخب السلوفيني سواء كان ثالث أو رابعا ببطولة أوروبا لكرة اليد.

الطريق الثاني للأوليمبياد

في حالة خسارة مصر أمام تونس في نهائي بطولة أفريقيا لكرة اليد، ستتأهل تونس إلى أوليمبياد طوكيو مباشرة، بينما ستخوض مصر مشوار التصفيات العالمية.

وضمنت مصر التواجد في المجموعة الأولى للتصفيات العالمية المؤهلة للأوليمبياد التي ستقام في النرويج خلال شهر ابريل المقبل، وستتواجد الفراعنة بصفتها كثامن العالم دون النظر الى كونها ثاني افريقيا وذلك بفضل تأهل المنتخب الأسباني إلى نهائي أوروبا.

وسيتواجد مع مصر والنرويج في المجموعة الأولى للتصفيات كلا من تشيلي ممثل لأمريكا الجنوبية وكوريا الجنوبية ثاني التصفيات الأسيوية بعد خسارتها من البحرين بنتيجة 29-34، ليتأهل المنتخب البحريني الى الأوليمبياد مباشرة.

وخسارة مصر لبطولة أفريقيا، سيمنح القارة السمراء فرصة التواجد في التصفيات العالمية المؤهلة للأوليمبياد بفريقين وهما ثالث ورابع بطولة افريقيا، نظرا لمشاركة الفراعنة في التصفيات بإعتبارها ثامن العالم.

حيث سيتواجد ثالث افريقيا والذي سيتنافس عليه الجزائر وأنجولا في المجموعة الثانية لتصفيات العالمية التي ستقام في فرنسا وستضم هذه المجموعة معهما الخاسر من نهائي أوروبا بين أسبانيا وكرواتيا والبرتغال.

بينما سيتواجد رابع القارة السمراء في المجموعة الثالثة للتصفيات التي ستنظمها ألمانيا وسيتواجد معهما كل من السويد بصفتها خامس العالم وسلوفينيا بدون النظر إلى مركزها ببطولة اوروبا سواء كانت ثالث أو رابعا.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات