شاهد كل المباريات

إعلان

مخرج نهائي القرن.. نصر يكشف ليلا كورة كواليس استبعاده: تناسوا ما فعلته للزمالك

محمد نصر

محمد نصر

انتقل الصراع الجماهيري بين الأهلي والزمالك ليضم مخرجي المباريات، لتشهد الأيام الماضية جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي لاستبعاد اسماء بعينها من إخراج مباراة الأهلي والزمالك المقبلة.

ويلعب الأهلي والزمالك يوم 27 نوفمبر نهائي دوري أبطال أفريقيا.

ووفرت الهيئة الوطنية للإعلام برئاسة حسين زين، كافة الإمكانيات الفنية اللازمة لإخراج المباراة وتصويرها، حتى يكون الإخراج عالمياً، حيث كشف مصدر مسؤول بإدارة البرامج الرياضية أن المباراة سيتم بثها بوحدتين hd عاليتي الجودة، كما سيتم تصويرها بـ15 كاميرا لتغطية كافة أرجاء الملعب، ومن بينهم كاميرا درون (طائرة)، حتى تعرض شكل ملعب المباراة من أعلى.

ويعد محمد نصر الدين المخرج الشهير واحداً من الأسماء التي تردد تواجدها على رأس طاقم اخراج مباراة الأهلي والزمالك، لقد الأيام الماضية شهدت حملة قوية على مواقع التواصل الاجتماعي من أجل عدم تعيينه مخرجاً للمباراة.

وقال محمد نصر الدين في تصريحات لـ"يلا كورة" "أنا لست مسؤولاً عن برنامجاً فضائياً لكي يتحدثون عن انتمائي، أنا مخرج أعمل من أجل اخراج صورة جيدة للملايين، طوال مسيرتي أقوم بمراعاة ربنا في عملي".

وتابع "لقد قاموا بنسيان مباريات كثيرة قمت بإخراجها لنادي الزمالك، لقد قمت بإخراج مباراة المئوية بشكل أكثر من رائع، واحتفاليات كثيرة، عندما فاز الزمالك بالثنائية قمت بعمل كبير وقت عملي مع مدحت شلبي بأحد القنوات الفضائية، وهناك من قال هل بالفعل محمد نصر قام بهذا العمل".

واستمر "عندما فاز الزمالك بالكونفيدرالية أيضاً قدمت لقطات رائعة، لماذا هناك من ينسى تلك الأمور، أو يتعمد عدم ذكرها، هناك مباريات حدث بها مشاكل تخص الزمالك وبسبب عدم ذكر إسم المخرج تم اتهامي أنني من قمت بذلك رغم أنني لم أكن المخرج".

وواصل "لقد قمت بالفعل بتجهيزات كبيرة من أجل المباراة مع فريق عمل مميز واستخدام الكاميرات بشكل استثنائي من أجل الحدث الرائع، كنت أستعد لإخراج مباراة بشكل حيادي كما اعتدت في عملي، لكن تسببت تلك الحملة في ابعادي عن اخراج المباراة".

وشدد "لقد تم استخدام فيديوهات قديمة وتسجيل صوتي أيضاً من 2008 للإساءة لي، اخطأ في أمر وحيد بالتسجيل رغم أنني لم أكن أعلم بأن هذا الشخص يفعل هذا، لكن تم تحريفه واستخدامه لكي يتم محاربتي".

وأكمل "تقنية حكم الفيديو هي سبب انتقال صراع الجماهير لمخرجي المباريات، لقد قمت بإخراج مباراتي الأهلي والزمالك الموسم الماضي واحدة في الدوري والأخرى سوبر 3-2 ولم يعترض أي مشجع ولم تقم تلك الحملات ضدي".

وقال "هم يعتقدون أن المخرج يتحكم في الفار، لكن الحقيقة هي العكس، فهناك مسؤول فني يتواجد مع الحكام في غرفة الفار وهم يمتلكون الصورة من كل الكاميرات في الملعب، نحن كطاقم إخراج نحصل على الأوامر من الفار وليس العكس، الجماهير".

وعاد ليؤكد "ما حدث معي قمة التعصب، بعض الجماهير خرجت عن حدود المعقول، وأيضاً هناك حملة ضد الزميلة إيناس عثمان وهذا أمر صعب للغاية".

واختتم "احترم التلفزيون المصري الذي قام باختياري لإخراج القمة على تلك الثقة وأعلم أن استبعادي أمر خارج إرادتهم وأشكرهم بكل تأكيد، وأتمنى كل التوفيق للمخرج هو وطاقم العمل معه لإخراج مباراة تليق بالتلفزيون المصري والحدث الكبير".

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات