شاهد كل المباريات

إعلان

أهمها التجديد لميسي.. 4 ملفات على طاولة لابورتا رئيس برشلونة الجديد

ميسي

ميسي

عاد خوان لابورتا إلى مقعد رئاسة نادي برشلونة، بعدما تفوق في الانتخابات على منافسيه فيكتور فونت وتوني فريكسا، حيث حصل على 30.184 صوتًا في الانتخابات (بنسبة 54.28%)، بينما جمع فونت 16.679 صوتًا، وحل فريكسا في المرتبة الثالثة بعدد 4.769 صوتًا.

وسبق لخوان لابورتا أن قاد برشلونة من مقعد الرئاسة في الفترة من يونيو 2003 وحتى نفس الشهر من عام 2010، قبل أن يترك المنصب لصالح ألكسندر روسيل ومن ثم جوزيب ماريا بارتوميو.

بكل تأكيد، الوضع الاقتصادي لكبار أندية أوروبا وبينهم برشلونة ليس على ما يرام في الوقت الحالي بسبب جائحة كورونا التي أصابت العالم بشلل تام وما نتج عنها من خسائر مالية كبيرة طالت الجميع، وبناء عليه فسيتعين على لابورتا الوصول لحل لكيفية توليد دخل جديد، والتحكم في الإنفاق مع مواجهة إصلاح كامب نو، أما على المستوى الرياضي فأهم الملفات هو حسم التجديد لنجم الفريق الكتالوني ليونيل ميسي، بجانب تكوين فريق تنافسي مميز.

ملف التجديد لميسي

من المقرر أن ينتهي عقد ميسي مع برشلونة بنهاية الموسم الجاري (30 يونيو)، وكان اللاعب الأرجنتيني على مشارف الرحيل عن كامب نو خلال الصيف الماضي في أعقاب الهزيمة المذلة أمام بايرن ميونخ الألماني بنتجية 8-2 في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، إلا أن إدارة النادي برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو تمسكت بأحقية حصولها على 700 مليون يورو مقابل رحيل البالغ من العمر 33 عاما ليضطر للبقاء رغم الخلافات الجمة بينه وبين إدارة النادي الكتالوني.

المهمة أمام لابورتا "صديق ميسي" لن تكون سهلة لإقناع الأرجنتيني بالبقاء داخل كامب نو، وعلى الرغم من تأكيد رئيس برشلونة الجديد في أكثر من مناسبة أنه قادر على إقناع ليو بالبقاء "بمشروع رياضي مثير وعرض اقتصادي على مستواه ضمن الإمكانيات الحالية للنادي" إلا أن الأخير لم يستقر حتى الآن بشأن ما سيفعله بمستقبله خاصة مع اهتمام باريس سان جيرمان الفرنسي ومانشستر سيتي الإنجليزي بضم نجم البلوجرانا.

بجانب ميسي، هناك أيضًا تجديدات أخرى خاصة ببعض اللاعبين الذين ستنتهي عقودهم بنهاية الموسم الجاري مثل عثمان ديمبيلي وسيرجي روبرتو.

ملف تخفيف الديون

بحسب ما ذكرته صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية فإن النادي لديه ديون صافية قدرها 488 مليون، مضيفة أن حكم الديوم قد يكون مقبولا إذا كان الوضع عاديا -بدون جائحة- نظرًا لقدرة النادي الكبيرة على توليد الدخل، لكن مع الوضع الاقتصادي الحالي للنادي فإن الأمور لن تكون سهلة.

ملف الأجور

إحدى المشاكل الكبيرة التي كان عانى بارتوميو في إدارتها خلال المرحلة الأخيرة في ولايته، في موسم 2019-20 تم تطبيق تخفيض الأجور والرواتب، وفي 2020-2021 تم الاتفاق على تجميدها مع الالتزام بالمدفوعات لاحقًا فور تخطي جائحة كورونا وعودة نسب الدخل إلى أرقامه الطبيعية في نادي كبير مثل نادي برشلونة.

خطة تخفيض الرواتب أثارت أزمة في نادي برشلونة الإسباني، حيث أكدت تقارير صحفية كتالونية أن العديد من لاعبي الفريق رفضوا تخفيض رواتبهم، خاصة في ظل نسبة 70% المقترحة تبعًا لقاعدة تنظيم العمل المؤقت المتبعة في الأراضي الإسبانية.

لكن صحيفة "موندو ديبورتيفو" الكتالونية كانت قد أكدت الأسبوع الماضي أن الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم نجوم الفريق رحب بشدة بتخفيض أجره.

بناء فريق تنافسي

حافظ لابورتا على عدم ذكر أسماء اللاعبين المحتمل ضمهم في حال فاز برئاسة برشلونة حتى لا يزعزع استقرار الفريق.

وبحسب ما ذكرته "موندو ديبورتيفو"، فإن إيرلينج هالاند وكيليان مبابي ضمن ترشيحات لابورتا للانضمام إلى برشلونة، كذلك كون أجويرو (صديق ميسي المقرب الذي أنهى عقده مع مانشستر سيتي)، كما يجب عليه أيضًا التصديق على صفقة إريك جارسيا الذي أنهى عقده مع نادي مانشستر سيتي وأتم اتفاق أولية منذ أشهر مع برشلونة.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات