شاهد كل المباريات

إعلان

القائمة

قبل صدام النسور.. تونس تستعيد ذكرى واقعة مريرة أمام "عشاق البرونز"

تونس

منتخب تونس

المصور: محمود بكار

بعد خسارتين محبطتين في الدور نصف النهائي لكأس الأمم الأفريقية 2019، يلتقي منتخبا تونس ونيجيريا في مواجهة تحديد صاحبي المركزين الثالث والرابع، والتي يحتضنها ستاد السلام، في التاسعة مساء الأربعاء المقبل.

وخسر المنتخب التونسي الشهير بـ "نسور قرطاج" أمام نظيره السنغالي بهدف نظيف، في مواجهة امتدت لوقت إضافي، سجل به التونسي ديلان برون هدفًا بالخطأ في مرماه، وشهدت إهدار ركلتي جزاء للمنتخبين في الوقت الأصلي.

وعلى جانب آخر، خسر المنتخب النيجيري الشهير أيضًا بـ "النسور الخضر" بسيناريو "قاتل" أمام نظيره الجزائري، حيث استمرت نتيجة المواجهة بالتعادل بهدف لكل منتخب، قبل أن يسجل رياض محرز هدفًا من ركلة حرة مباشرة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع.

وارتبط المنتخب النيجيري بالميدالية البرونزية في تاريخ كأس الأمم الأفريقية، حيث يبتعد في قائمة اكثر المنتخبات المتوجة بالميدالية التي تُمنح لصاحب المركز الثالث، بعدما حققها في سبع مناسبات سابقة.

وحصل المنتخب النيجيري على المركز الثالث للمرة الأولى عام 1976 في الأراضي الإثيوبية، إلا أنه لم يخض مباراة خاصة لتحديد ذلك المركز، حيث أقيم الدور النهائي بنظام المجموعة، وحل المنتخب النيجيري ثالثًا خلف منتخبي المغرب وغينيا على الترتيب، وأمام المنتخب المصري.

المرة الثانية ستكون ذكرياتها حاضرة بالتأكيد في مباراة ملعب السلام، حيث التقى المنتخبان النيجيري والتونسي في مواجهة تحديد صاحب المركز الثالث بكأس الأمم الأفريقية 1978، وألغيت في الدقيقة الثانية والأربعين، بعد انسحاب المنتخب التونسي اعتراضًا على هدف التعادل النيجيري، بعد تقدم نسور قرطاج في الدقيقة التاسعة عشرة.

وقرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم احتساب المواجهة لمصلحة المنتخب النيجيري بثنائية نظيفة، على خلفية تلك الواقعة، كما قرر CAF معاقبة المنتخب التونسي بالحرمان من المشاركة في المسابقات الأفريقية لمدة عامين، وهو ما أدى لغيابه عن النسخة التالية بكأس الأمم الأفريقية.

المواجهة الثالثة التي خاضها المنتخب النيجيري للفوز بالميدالية البرونزية، كانت في الأراضي السنغالية عام 1992، ونجح في الفوز بالمركز الثالث مجددًا، بعد الفوز على نظيره الكاميروني بهدفين مقابل هدف.

بعد عشر سنوات، كان المنتخب المالي منافسًا جديدًا للنسور الخضر في مواجهة تحديد صاحبي المركزين الثالث والرابع، وفاز المنتخب النيجيري على أصحاب الأرض بهدف نظيف، قبل مواجهة مكررة بين نفس المنتخبين في نسخة 2004 التي استضافتها الأراضي التونسية، انتهت أيضًا لصالح المنتخب النيجيري بهدفين مقابل هدف.

للمرة الثالثة على التوالي، والسادسة في تاريخه، حقق المنتخب النيجيري الميدالية البرونزية بكأس الأمم الأفريقية، في الأراضي المصرية عام 2006، بعد الفوز بهدف نظيف على المنتخب السنغالي.

المناسبة الأخيرة التي تُوج فيها المنتخب النيجيري بالميدالية البرونزية الأفريقية كانت في الأراضي الأنجولية عام 2010، وفاز خلالها النسور الخضر على المنتخب الجزائري بهدف نظيف.

بدوره حقق المنتخب التونسي المركز الثالث في كأس الأمم الأفريقية مرة وحيدة، كانت في الأراضي الإثيوبية عام 1962، وفاز خلالها على المنتخب الأوغندي بثلاثية نظيفة، بينما خسر الميدالية مرتين، كانت الثانية عام 2000 بركلات الترجيح أمام المنتخب الجنوب أفريقي، بعد المواجهة الدرامية عام 1978.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات