• عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

جميع المباريات

إعلان

انهيار جزائري.. كوت ديفوار تقصي حامل اللقب بالثلاثة وتضرب موعدا مع مصر

الجزائر وكوت ديفوار

فرحة لاعبي كوت ديفوار

حقق منتخب كوت ديفوار فوزًا كبيرًا على حساب الجزائر بنتيجة 3-1 في المجموعة الخامسة من كأس الأمم الأفريقية.

وبتلك النتيجة أقصى المنتخب الإيفواري حامل اللقب من دور المجموعات بعدما تذيل الخضر المجموعة بنقطة وحيدة، فيما ضمن الأفيال الصدارة بـ7 نقاط.

ويلتقي المنتخب الإيفواي متصدر المجموعة الخامسة أمام مصر وصيف المجموعة الرابعة يوم الأربعاء المقبل في دور الـ16 من كأس الأمم.

أحرز ثلاثية كوت ديفوار فرانك كيسي في الدقيقة 22، وإبراهيم سنجاري في الدقيقة 39 لينتهي الشوط الأول بهدفين نظيفين.

وفي الشوط الثاني واصل الأفيال ضغطهم ونجح نيكولاس بيبي في تسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 54، قبل أن يضيع رياض محرز ضربة جزاء للجزائر.

ونجح سفييان بن دبكة في حفظ ماء وجه الجزائر بتسجيل هدف شرفي في الدقيقة 73، وهو الهدف الوحيد للجزائر بالبطولة.

تشكيل الجزائر
رايس مبولحي - يوسف عطال - عيسى ماندي - عبد القادر بدران - رامي بن سبعيني - إسماعيل بن ناصر - راميز زروقي – يوسف بلايلي - رياض محرز - بغداد بونجاح – سعيد بن رحمة.

تشكيل كوت ديفوار
على بادارا سنجاري - جيسليان كونان، سيمون ديلي، أوديلون كوسونو، سيرجي أورييه - فرانك كيسي، جان ميشيل سيري، إبراهيم سنجاري - ماكسي جرادل، سيباستيان هالر، نيكولاس بيبي.

تفاصيل المباراة:
بدأت المباراة بضغط من المنتخب الجزائري في محاولة لخطف هدف مبكر.

وكاد عيسى مندي مدافع الجزائر أن يسجل من رأسية في الدقيقة 13 بعد عرضية من ركنية ولكن كرته مرت بجوار القائم.

وسقط يوسف بلايلي في الدقيقة 14 بعد التحام مع لاعب كوت ديفوار، وسط مطالبات من لاعبي الجزائر بتوقيع عقوبة على لاعب الأفيال.

ولعب بلايلي كرة طويلة داخل منطقة جزاء كوت ديفوار في الدقيقة 19، حاول بغداد بونجاح أن يلعبها خلفية مزدوجة ولكن لم يسددها بالشكل الأمثل لتخرج الكرة لضربة مرمى.

وفي الدقيقة 23، انطلق بيبي على الجانب الأيمن ليمرر الكرة لكيسى الذي سدد الكرة في الشباك معلنا التقدم للأفيال.

حاول الجزائريون الضغط من أجل إدراك التعادل، لعب عيسى مندي كرة طويلة لبلايلي أمام المرمى ولكن لم يسيطر عليها نجم الخضر لتصل لحارس المرمى بسهولة.

وزادت أزمة الجزائر في الدقيقة 39 بعد رأسية من سنجاري، سكنت شباك ريس مبولحي، ليضيف الأفيال الهدف الثاني.

وفي الدقيقة 45، انطلق بلايلي وسدد كرة لكن ذهبت ضعيفة في أيدي الحارس، قبل أن تمر دقائق الوقت بدل الضائع لينتهي الشوط الأول بتقدم كوت ديفوار بهدفين نظيفين.

ومع بداية الشوط الثاني، دفع جمال بلماضي، بمهاجمه إسلام سليماني بدلا من بن رحمة.

وكاد المنتخب الإيفواري أن يضيف الهدف الثاني بعد انطلاقه من بيبي على الجانب الأيمن مررها عرضية أرضية لتمر أمام المرمى وسط مراقبة مدافعي الجزائر، قبل أن ينقذ القائم الجزائري شباك مبولحي من تلقي هدف ثالث بعد تسديدة صاروخية من أورييه.

دقيقة واحدة مرت قبل أن ينقذ مبولحي سلسلة الهجمات الإيفوارية بكرة خطيرة وسط سقوط كبير لدفاع الخُضر.

ونجح بيبي في إضافة الهدف الثالث لكوت ديفوار في الدقيقة 54 بتصويبة قوية من خارج منطقة الجزاء.

حاولت الجزائر العودة، ونجح بلايلي في الحصول على ضربة جزاء في الدقيقة 57 بعد عرقلة داخل منطقة الجزاء، سددها رياض محرز في القائم لتضيع فرصة الجزائر في العودة للمباراة.

وفي الدقيقة 72، نجح بن دبكة في تسجيل هدف شرفي للمنتخب الجزائري، وهو أول أهداف الخضر في البطولة.

وألغى الحكم هدفا رابعا لكوت ديفوار عن طريق سيري دي في الدقيقة 77 بداعي التسلل.

وفي الوقت بدل الضائع أضاف سيباستيان هالر الهدف الرابع ولكن ألغاه الحكم مجددا بداعي التسلل، ليطلق بعدها الحكم صافرة النهاية بإقصاء الجزائر المبكر، وتأهل كوت ديفوار كأول المجموعة.

إعلان

أخبار تهمك

التعليقات