جميع المباريات

دوري أبطال إفريقيا

برعاية

إعلان

حوار.. مدرب الوداد السابق ليلا كورة: قرار "كاف" عادل بشأن الملعب.. ونحن الأفضل أمام الأهلي

سعد كرمان

سعد كرمان مدرب الوداد السابق

تواجد في الجهاز الفني لفريق الوداد البيضاوي خلال بطولة دوري أبطال أفريقيا نسخة عام 2020، ورغم صغر سنه إلا أن الأرجنتيني ميجيل جاموندي طالب بالتواجد معه.. وهنا الحديث عن المدرب الشاب سعد كرمان.

كرمان تواجد مع الجهاز الفني للوداد رغم أن عمره وقتها كان 27 عامًا، إلا أن المدرب الشاب استطاع أن يدخل التاريخ باعتباره أصغر مدرب مغربي يعمل في هذا المجال.

"يلا كورة" تواصل مع كرمان للحديث معه عن عدة أمور سواء عمله السابق في الوداد، أو نهائي دوري أبطال أفريقيا، بجانب أزمة الأهلي مع كاف بشأن ملعب النهائي.

وإليكم تفاصيل الحوار على الشكل التالي:

كيف بدأت مسيرتك التدريبية؟

بدأت مسيرتي في التدريب عندما كنت في سن الـ18، حصلت على جميع التراخيص من جانب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "ويوفا"، ثم على درجة الماجستير في تدريب خبراء كرة القدم، وتواجدت بعد ذلك في نادي فياريال لتدريب الفريق الثاني لمدة خمس سنوات، وفي 2019 انتقلت إلى نادي أولدهام أتلتيك، ثم بعد ذلك مساعدًا للمدرب ميجيل جاموندي في نادي الوداد البيضاوي.

- وما هو الفارق بين إسبانيا وإنجلترا في العمل؟

في إسبانيا يتم الاهتمام بتكتيك كرة القدم على عكس إنجلترا الثقافة مختلفة نظرًا للاهتمام بالحالة البدنية عند اللاعبين، وهذا الأسلوب تغير بعض الشيء مع قدوم بيب جوارديولا ويورجن كلوب الذين جلبوا ثقافة جديدة، الشيء الذي أدهشني أيضًا التسويق بين الأندية في إنجلترا والتنظيم المثالي في المسابقات.

- وماذا عن تجربتك مع نادي الوداد؟

كانت تجربة مميزة جدًا، كانت هذه المرة الأولى أعمل فيها في بلدي المغرب ومع أحد أكبر أندية القارة، وكان من الصعب أن أكون أصغر مدرب مغربي يدرب في نادٍ تاريخي مثل الوداد.

- وما هيّ أبرز التحديات التي واجهت الفريق في هذا التوقيت خاصة أن هذا العام كان ظهور جائحة فيروس كورونا؟

البداية كانت باكتساب ثقة جميع اللاعبين والإدارة بجانب الجماهير، وعلى الرغم من فارق السن وأيضًا فيروس كورونا الذي جعل الجميع يشعرون بالخوف، إلا أننا نجحنا في تحقيق نتائج جيدة سواء على صعيد البطولة المغربي (الدوري المغربي) أو في مسابقة دوري أبطال أفريقيا.

- وما هو الأسباب التي جعلت المدرب جاموندي يختارك معه؟

لدي علاقة ثقة مع المدرب جاموندي لأننا كنّا جزء من تطوير الكرة في المغرب، ولذلك قرر اختياري للعمل معه في نادي الوداد خاصة أنه كان يعمل في ذلك التوقيت كمديرًا رياضيًا للنادي.

واجهت الأهلي مع الوداد في نسخة 2020.. كيف كانت هذه المباراة؟

هذه الفترة كانت تعتبر قوية للأهلي لعدة أسباب سواء من حيث التناغم بين اللاعبين أو طريقة أدائهم في هذه الفترة.

والآن كيف ترى فرص الوداد أمام الأهلي في نهائي دوري الأبطال؟

الوداد في أفضل حالاته جماعيًا وفرديًا.

برأيك هل اختيار كاف لملعب محمد الخامس قرار عادل؟

نعم، هذا القرار عادل لأن "كاف" اتبع للوائح وبناء على التصويت تم اختيار الملعب بعيدًا عن طرفي النهائي.

أخيرًا.. مَن هو الأقرب للفوز باللقب؟

لنرى، أعتقد أن كل فريق يمتلك الفرصة للفوز باللقب الأفريقي.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات