*
جميع المباريات

دوري أبطال إفريقيا

برعاية

إعلان

في 10 نقاط.. الخطيب يوجه اتهامات لاتحاد الكرة وأبوريدة

محمود الخطيب

محمود الخطيب

المصور: علاء أحمد

وجه محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي، اتهامات لاتحاد الكرة المصري وهاني أبوريدة عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الأفريقي "كاف"، بشأن عدم تقدم طلب الاتحاد لاستضافة المباراة النهائية لدوري أبطال أفريقيا.

وعقد الخطيب ظهر اليوم السبت مؤتمر صحفيا من أجل مناقشة ملف نهائي دوري أبطال أفريقيا، وعرض رؤية الأهلي من أجل تطوير اللعبة.

ووجه الخطيب اتهاماته لاتحاد الكرة وأبوريدة في 10 نقاط جاءت كالتالي:

1- لم يكن لدينا معلومة بخصوص تنظيم المباراة النهائية إلا بعدما تحدثت وسائل الإعلام عن وجود منافسة بين السنغال والمغرب لاستضافة المباراة، وحين سمعت ذلك تواصلت مع جمال علام رئيس اتحاد الكرة وسألته هل الاتحاد قام بالرد على الخطاب الذي تلقاه من كاف بخصوص تنظيم المباراة النهائية وأجاب بالفعل الاتحاد قام بالرد، وتحدثت بعدها مع هاني أبو ريدة عضو المكتب التنفيذي للاتحاد الأفريقي للاستعلام عن مساندته لطلب مصر لاستضافة نهائي دوري الأبطال وأجاب بأن الاتحاد المصري لم يتقدم بطلب لتنظيم المباراة وأن ما يردده اتحاد الكرة غير صحيح، وعدت وتواصلت مع جمال علام وسألته من صاحب المعلومة الصحيحة أنت أم هاني أبو ريدة وكانت إجابته نحن الاثنين كلامنا صحيح فاندهشت وقلت كيف وأجاب رئيس الاتحاد بأنه قام بالرد على كاف ولكن لم يطلب تنظيم المباراة ولكن طلب إقامتها على ملعب محايد.

2- حين قررنا اللجوء للمحكمة الدولية للحفاظ على حقوق النادي تواصلت مع رئيس اتحاد الكرة وطلبت منه صورة من الخطابات المتبادلة بين الاتحاد المصري والأفريقي بخصوص تنظيم النهائيات الأفريقية وللأسف لم نتلق استجابة منه حسبما وعد فطلبت من العامري فاروق التواصل مع المدير التنفيذي مع اتحاد الكرة في هذا الأمر لأن الورق مهم جدًا بالنسبة لنا وقمنا بمخاطبة الاتحاد كتابيًا ثلاث مرات لهذا الأمر وأخطرنا وزير الشباب والرياضة بما يحدث ووعد بتدخل وبعد 4 أيام من المماطلة كلفت سعد شلبي المدير التنفيذي للنادي الأهلي بالذهاب لاتحاد الكرة وبالفعل المدير التنفيذي للاتحاد أبلغه بأنه لن يستطيع تسليمه أي صور من الخطابات المتبدالة إلا بعدما يتلقى موافقة رئيس الاتحاد إذا ماذا نفعل؟ فتواصلت مع وزير الرياضة وصعدت الأمر لأن الوقت يمر، ووزير الرياضة كانت لديه ردة فعل قوية وعنيفه لتفهمه أن هذا الأمر يضعف الموقف القانوني للنادي الأهلي أمام المحكمة الرياضية ووعدني بأنه سيرسل أحد المسؤولين من مكتبه لاتحاد الكرة وتسلمنا صورة من الخطابات ولكن بعد ضياع 4 أيام وهذه هي المساندة والدعم الذي وجدناه من اتحاد الكرة هذه ليست أول مرة يتخلى فيها اتحاد الكرة عن مساندة الفرق المصرية، والكل يتذكر ما تعرض له الأهلي في نهائي دوري أبطال أفريقيا 2018 ولم نجد أي ساندة أو دعم من اتحاد الكرة أو ممثل مصر في كاف.

طلبنا من اتحاد الكرة قبل شهور ثلاثة مرات عبر مكاتبات رسمية بأن يطلع بمسؤليته ويتواصل مع الاتحادين الدولي والأفريقي في أزمة تضارب مواعيد كأس العالم للأندية وكأس أمم أفريقيا ليشارك لاعبينا الدوليين مع المنتخب المصري والنادي الذي يمثل مصر في بطولة عالمية وأكد رئيس الاتحاد في ذلك الوقت من خلال وسائل الإعلام أن المشكلة تم حلها والمنتخب والأهلي كلاهما سيُشارك بصفوفه كاملة في البطولتين وليس كل ما يُعرف يقال وللأسف في النهاية لم يحدث شيء وتم حرمان الأهلي من لاعبيه الدوليين في مونديال الأندية في أول مباراة والثانية وصل اللاعبون صباحًا والمباراة ليلًا فلم يُشارك معظمهم وهنا لابد أن تركزوا في النقطة الأهم في موقفنا مع اتحاد الكرة الذي نقدره ولكن نقف أمام المواقف، النقطة الأهم هي السادة مسؤولي اتحاد الكرة تحدثوا بكثافة في وسائل الإعلام خلال الفترة الماضية، ولكن الأهلي يدرس المواضيع ولا يتحدث سوى بلوائح ولكن لا يصح أن يردد المسؤولين باتحاد الكرة كلام يتعارض مع اللوائح والمسؤولين في اتحاد الكرة يجب أن يكون لديهم دراية باللوائح وهم مسؤولون عن إدارة اللعبة في مصر.

المسؤول عن تقديم طلب التنظيم النادي أو اتحاد الكرة؟.. بالتأكيد اتحاد الكرة، البند رقم 28 لتنظيم المباراة النهائية لتنظيم دوري الأبطال التي تسلمناها من كاف قبل بدء المسابقة ينص البند على التالي: سيتم لعب الدور النهائي من مباراة واحدة فقط في إحدى الدول التي يتم اختيارها من قبل كاف نص على إحدى الدول وليس أحد الأندية، وهنا نشكر الحكومة المصرية الحريصة على استضافة البلاد للعديد من البطولات.

3- كيف يتقدم نادي لاستضافة المباراة النهائية؟.. قد يخرج من الأدوار الأولى فهو لا يضمن استكمال مشواره في البطولة، ولايوجد شيء مضمون في كرة القدم.

4- الدور النهائي يُقام من مباراة واحدة منذ 3 سنوات في أفريقيا أتمنى أن يذكر اتحاد الكرة ناديًا واحدًا تقدم لاستضافة نهائي البطولة، لأن الاتحادات من تتقدم بطلبات الاستضافة.

5- هناك العديد من الاتحادات في العديد من الدول تتقدم باستضافة المباراة النهائية ولا يوجد لديها فرق مشاركة في نهائي، نيجيريا والسنغال تقدما ولكن لم يكن لديهما نادي ممثل وهذا دليل قادم أن التقديم مسؤولية الاتحادات وليست الأندية، الدولة تُفضل المشاركة لأنها تجذب أنظار العالم كله لها.

6- عندما استضافت مصر نهائي دوري أبطال أفريقيا عام 2020 بين ناديين مصريين كلاهما لم يطلب تنظيم النهائي، اتحاد الكرة هو من تقدم وكان بالدور قبل النهائي 4 فرق اثنين من مصر ومثلهما من المغرب وتم الاتفاق عند تحرك الاتحاد حال صعود ناديين من مصر يُقام النهائي في مصر وحال تأهل ناديين من المغرب تقام في كازابلانكا وإذا تأهل نادي من كل دولة ستُقام قرعة وذهبت لمصلحة مصر، المغرب حين استضافت نهائي البطولتين الآخرتين لم يتقدم أي نادِ منها، فالاتحاد المغربي هو من عمل وهذا شيء يُقدر.

7- نص الخطاب الذي أرسله اتحاد الكرة لوزير الرياضة أشرف صبحي والموقع من رئيس الاتحاد عند قرائته بصورة جيدة سيكون فاصلاً في الأمر، الاتحاد المصري يقول استمرارًا لدور مصر الرائد على المستوى الأفريقي والدولي فاتحاد الكرة يرغب في التقدم لعدد من البطولات القارية، ولم يذكر طلب استضافة نهائي دوري الأبطال وهو ما يؤكد أن اتحاد الكرة هو من يطلب وليس النادي.

8- إعلان اتحاد الكرة بأن أحد الأندية طلب تنظيم النهائي يجعلنا نسأل اتحاد الكرة من الذي أبلغه بأن هناك تقديم طلبات من الأندية باستضافة المباريات النهائية، هل تمت مخاطبة النادي أو تحدث معه مسؤول الاتحاد هاتفيًا وإذا كان ذلك حدث لماذا لم يحدث مع الأهلي؟

9- كل المسؤولين في الوسط الرياضي يعلمون أنه وفقًا للوائح عندما يرغب الاتحاد الأفريقي في التواصل مع الأندية يكون التواصل عن طريق اتحاد الكرة، واتحاد الكرة حين يتلقى خطابًا لم يُخطر الأهلي لماذا يدفع الأهلي ثمن معلومات لا يعلم عنها شيئًا؟

10- هل رأى اتحاد الكرة أن نهائي دوري أبطال أفريقيا الذي ينظر له العالم غير مهم؟.. مع العلم أن الاتحاد الأفريقي قد وضع نهائي دوري الأبطال في أول بند بأنها أكبر وأهم بطولة أفريقية للأندية ونسأل هنا سؤال آخر لماذا اتحاد الكرة لم يرفق صورة من الخطاب الذي وصله من كاف لوزير الرياضة وهذا طبيعي حين تخاطب سلطة أعلى، الأمر واضح من كل الجوانب على الأقل بإبلاغ أشرف صبحي بكل تفاصيل الخطاب الوارد من الاتحاد الأفريقي وأن هناك فرصة لتنظيم نهائي دوري أبطال أفريقيا ونحن على يقين أن وزارة الرياضة لو كانت قد اطلعت على الخطاب لطلبت الاستضافة وتحدثت معه وإنه اذا كان يعلم كان سيتم التقدم باستضافة المباراة النهائية.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات