جميع المباريات

دوري أبطال إفريقيا

برعاية

إعلان

حوار.. لاعب نهضة بركان ليلا كورة: أتمنى تتويج الوداد بالأبطال.. ومازيمبي في انتظار "الجحيم"

الشرقي البحري

الشرقي البحري

في السنوات الماضية دخل فريق نهضة بركان المغربي، ضمن كبار أندية القارة السمراء بعد الفوز بلقب الكونفدرالية للمرة الأولى في تاريخ النادي نسخة 2020 على حساب بيراميدز إلى جانب الوصول لنهائي نفس المسابقة في نسخة 2019.

وفي النسخة الحالية، أصبح فريق نهضة بركان مرشحًا للتأهل لنهائي نفس المسابقة حيث سيستقبل الفريق البركاني منافسه مازيمبي يوم الأحد المقبل في إياب دور نصف النهائي.

وتواصل "يلا كورة" مع الشرقي البحري مهاجم فريق نهضة بركان، للحديث معه عن مشوار فريقه في مسابقة الكونفدرالية، وتجربة المدرب الكونغولي إبينجي في المغرب.

وإليكم تفاصيل الحوار، كالتالي:

- من وجهة نظرك أسباب صعود نهضة بركان في الكرة الأفريقية بالسنوات الماضية؟

بركان فريق كبير، وأصبح له مكانة بين كبار القارة الأفريقية.

- وهل الفريق المغربي قادر على التعويض أمام مازيمبي؟

الحمد لله أن مباراة الإياب في المغرب، مازيمبي سيلعب على ملعب الجحيم.

- برأيك خبرات مازيمبي قد تشكل مصدر خطورة على فريق نهضة بركان؟

في مباراة الذهاب كانت المواجهة صعبة بسبب الملعب الصناعي والحمد لله خرجنا بأقل الأضرار من الكونغو.

- الحكم صادق السلمي سيدير مباراة الأهلي ووفاق سطيف رأيك في هذا الحكم بعد أحداث مباراة نهضة بركان والمصري الأخير؟

رأيي أن الحكم لم يخطأ في مباراتنا ضد المصري، هو أدار المباراة بمستوى كبير، والحمد لله رغم أننا ضيعنا التأهل من برج العرب إلا أننا نجحنا في التعويض بالإياب.

- إدارة بركان استعانت بالمدرب إبينجي.. هل نرى تكرار نموذج موسيماني مع الأهلي؟

إن شاء الله ستنجح الفكرة، فلوران إبينجي من المدرب أصحاب الخبرات في الكرة الأفريقية.

- بالعودة لمباراة المصري البورسعيدي.. هل شعرتم بالقلق بعد خسارتكم في الذهاب خاصة أن الفريق المصري لعب بـ9 لاعبين؟

نعم أهدرنا التأهل خاصة أننا لم نستغل طرد 2 لاعبين من الفريق المصري، أيضًا الملعب (برج العرب) لم يساعدنا في تطبيق خطتنا.

- مسابقتي دوري الأبطال والكونفدرالية قد تشهد وصول فريقين من المغرب.. تعليقك؟

أتمنى تتويج الوداد بدوري الأبطال، وأيضًا فوزنا بلقب الكونفدرالية إن شاء الله.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات

مباشر
ليفربول

ليفربول

0 0
ريال مدريد

ريال مدريد

4

بداية هادئة من كلا الفريقين وسط حذر وترقب