شاهد كل المباريات

إعلان

مباراة صنعت نجما 13.. حين انفجر هالاند بـ9 أهداف!

هالاند

هالاند

يبدأ اللاعبون مسيرتهم مع كرة القدم، يشاركون في المباريات ويحصدون النقاط ويكتسبون الخبرات، حتى تأتي اللحظة الفاصلة والتي تكون نقطة التحول في حياة أي لاعب، المباراة التي تصنع منه لاعبا جديدا، ليصبح نجما مؤثرًا.

في سلسلة "مباراة صنعت نجم" خلال شهر رمضان، سنسرد يوميا في كل حلقة، مباراة قدمت للعالم نجما جديدا في كرة القدم.

"لاعب يسجل 9 أهداف في مباراة واحدة"، كان هذا أبرز عناوين الصحف بعد الفوز الكاسح الذي حققه منتخب النرويج في النسخة الأخيرة من بطولة مونديال الشباب بنتيجة (12-0) أمام منتخب هندوراس يوم 30 مايو 2019.

كانت المباراة ضمن الجولة الثالثة والأخيرة لحساب المجموعة الثالثة من مرحلة المجموعات لبطولة كأس العالم للشباب (تحت 20 عاما) التي أقيمت في بولندا، وحققت النرويج فوزها الأول لتحتفظ بآمالها في التأهل.

وكان اللاعب النرويجي الذي يُدعى "إيرلينج براوت هالاند"، والذي كان يلعب وقتها في صفوف فريق ريد بول سالزبورج النمساوي، على موعد مع التاريخ، بعدما أحرز تسعة أهداف بمفرده في المباراة.

لم يكن هالاند البالغ من العمر 18 عاما وقتها اسما مألوفا قبل هذه المباراة، وعرَّفت الصحف هذا المهاجم للجماهير بأنه نجل لاعب الوسط النرويجي ومانشستر سيتي وليدز يونايتد السابق آلف إينج هالاند، الذي انتهت مسيرته مبكرا بعد تعرضه لإصابة قوية في السابق نتيجة تدخل عنيف من روي كين قائد مانشستر يونايتد السابق.

جاءت أهداف مهاجم بوروسيا دورتموند الألماني الحالي في الدقائق 7، 20، 36، 43، 50، 67، 77، 88 و90، ليقود منتخب النرويج لتحقيق الفوز بنتيجة (12-0) مدونا أكبر انتصار في تاريخ كأس العالم للشباب.

وسجل هالاند رقما قياسيا بتسجيل التسعة أهداف، حيث أصبح أكثر لاعب يسجل أهدافا في مباراة واحدة بكأس العالم للشباب، متخطيا البرازيلي أديلتون الذي سجل 6 أهداف ضد كوريا الجنوبية في نسخة 1997.

ليعلن إرلينج هالاند عن نفسه أمام عالم كرة القدم في 30 مايو 2019 بتسجيل ثلاث ثلاثيات "3 هاتريك"، وبإمكانك التأكد من خلال هذا الفيديو:

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات