جميع المباريات

الدوري الإنجليزي

إعلان

"مفارقة ميندي وتغيير تاريخي".. 5 مشاهد من حفل ذا بيست 2021

ذا بيست

ذا بيست

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، جوائزه السنوية التي يمنحها للأفضل في العالم سواء كان لاعبا أو مدربا من فريق الرجال والسيدات.

كما شهد الحفل الذي أقيم بشكل افتراضي نظرا للارجاءات الاحترازية المتعلقة بفيروس كورونا، الكشف عن التشكيل الأفضل لعام 2021.

وحصل إدوارد ميندي حارس مرمى تشيلسي على جائزة أفضل حارس مرمى في العالم، بينما فاز مدربه توماس توخيل بلقب أفضل مدرب، أما جائزة أفضل لاعب في العالم فتُوج بها البولندي روبرت ليفاندوفيكسي للمرة الثانية على التوالي.

طالع تشكيل عام 2021 من فيفا.. اضغط هنا

حفل ذا بيست تضمن 5 مشاهد بعضها جاء غريبا.. نستعرضها خلال الآتي:

أول أفريقي

أصبح إدوارد ميندي حارس مرمى تشيلسي ومنتخب السنغال، أول حارس أفريقي يحصل على جائزة "ذا بيست".

ميندي نافس كل من الإيطالي دوناروما حارس مرمى باريس سان جيرمان والألماني مانويل نوير حارس مرمى بايرن ميونيخ.

وقاد ميندي فريقه للحصول على لقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي (شارك في 12 مباراة من أصل 13)، عقب الفوز على مانشستر سيتي في النهائي بهدف نظيف.

سبق ميندي في الحصول على الجائزة الإيطالي جيانلويجي بوفون بقميص يوفنتوس (2017)  ثم البلجيكي تيبو كورتوا بقميص تشيلسي (2018)، تلاه البرازيلي أليسون بيكر مع ليفربول (2019) ثم الألماني مانويل نوير مع بايرن ميونيخ (2020).

غياب عن تشكيل العام

المفارقة في تشكيل العام جاءت في غياب ميندي عن مركز حراسة المرمى، على الرغم من تتويجه بجائزة أفضل حارس مرمى في العالم.

كما غاب صلاح عن القائمة الأولية وبالتالي على التشكيل النهائي، على الرغم من تواجده في المركز الثالث كأفضل لاعب في العالم.

جميعة اللاعبين المحترفين "fifpro"، هي من يُوكل إليها الإشراف على تشكيل العام وليس "فيفا".

ويصل عدد أصوات اختيار تشكيل العام إلى 45 ألف صوت، حيث أن كل دولة ممثلة في الجمعية (64) يصوت لاعبيها من الدوري المحلي لاختيار تشكيل العام، وفي النهاية يتم فرز هذه الأصوات وإعلان النتيجة في الحفل.

ويتم الاختيار خلال الفترة بين 8 أكتوبر 2020، وحتى السابع من أغسطس 2021، وهي الفترة التي لم يكن فيها صلاح في أوج تألقه وبالتالي لم يتواجد في القائمة.

أما استبعاد ميندي فربما مبرره الوحيد، هو أن تفوق السنغالي على الإيطالي في جائزة الأفضل عاد إلى تصويت قادة المنتخبات بعدما تساويا في عدد النقاط.

فبحسب قواعد الجائزة، فإن في حالة تساوي النقاط المعيارية يكون الفيصل في تصويت قادة المنتخبات الوطنية وهو ما حسمه ميندي لمصلحته بنيله 598 نقطة منهم مقابل 565 نقطة لدوناروما.

تغيير الخطة

فاجأ فيفبرو الجميع بتغيير خطة تشكيل العام، فمنذ بداية ظهور الجائزة وكانت تعتمد على ثلاثي هجومي في التشكيل بخطة 4-3-3، لكن هذا العام شهد اللجوء لطريقة 3-3-4 بالدفع برباعي في خط الهجوم.

الرباعي الهجومي لتشكيل 2021 شهد الاعتماد على رونالدو، هالاند، ميسي وليفاندوفيكسي.

بعض التقارير أكدت أن استبعاد هالاند عن التشكيل لن يكون منطقيا بعد الأداء المبهر للاعب النرويجي خلال الفتر الماضية، نفس الأمر بالنسبة لليفاندوفيسكي الحاصل على جائزة الأفضل، وبالتالي فإن تغيير الخطة جاء للحفاظ على تواجد ميسي ورونالدو في التشكيل.

للمرة الثانية

للمرة الثانية على التوالي تفوق روبرت ليفاندوفيسكي على ليونيل ميسي، ففي عام 2020 فاز اللاعب البولندي باللقب متفوقا على كريستيانو رونالدو الوصيف وميسي الذي حل في المركز الثالث.

وعاد مهاجم بايرن ميونيخ للتفوق مجددا على نجم باريس سان جيرمان ليحصد اللقب للمرة الثانية على التوالي متفوقا على النجم الأرجنتيني الوصيف ومحمد صلاح الذي حل في المركز الثالث.

جائزة خاصة

فاجأ "فيفا" الجميع بتسليم البرتغالي كريستيانو رونالدو جائزة خاصة في حفل توزيع جوائز "ذا بيست" لعام 2021.

الجائزة الخاصة جاءت بعد تسجيل رونالدو أكبر عدد من الأهداف على المستوى الدولي، برصيد 111 هدفا، ليتجاوز الرقم القياسي السابق بهدفين.

الإحصائيات

جميع الإحصائيات

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات