شاهد كل المباريات

إعلان

مش أهلي وزمالك (8).. المقاولون يتوّج بكأس مصر على حساب منتخب السويس

المقاولون

صورة ارشيفية

في الرابعة عصر الأول من يونيو 1990 فتح استاد القاهرة أبوابه لنهائي بطولة كأس مصر ولكن هذه المرة ليس أحد طرفيها إن لم يكن الطرفين ـ كما اعتاد متابعو البطولة في أغلب نسخها ـ الأهلي أو الزمالك.

نهائي بطولة كأس مصر نسخة 1989/1990 الذي توّج به نادي المقاولون العرب لأول مرة هو بطل الحلقة الثامنة من مسلسلة #مش_أهلي_وزمالك التي تُنشر على موقع يلاكورة/مصروي.

منتخب السويس يظهر في نهائي كأس مصر ـ للمرة الأولى منذ 25 عامًا ـ بعدما أقصى الزمالك بركلات الترجيح في دور نصف النهائي بنتيحة 6 /5 ليلتقي المقاولون العرب في ثانِ ظهور له بنهائي البطولة ذاتها ولكنه وصل لهذا الدور بالفوز على الترسانة أيضًا بركلات الترجيح.

كلا الفريقين ظل طيلة الأسبوع السابق للمباراة يستعد فالفائز سيُشارك بالنسخة التالية من بطولة كأس أندية أفريقيا لأبطال الكأس.

المقاولون دخل اللقاء بتشكيلة ضمت كلًا من: محمد صابر، حمدي أبو راضي، أحمد سعيد، محمد حشيش، خالد عصمت، عصام مرعي، عبد العزيز مصطفى، علاء طه، محمد السيد، أحمد رمضان، حسين السيد"، بينما دخل منتخب السويس بتشكيلة ضمت:"أحمد ناجي، محمد علي، حسام كمال، أشرف سليمان، حسين رمزي، أشرف أبو الوفا، صالح أحمد، ياسر السيد، محمود شكوكو، حمامة، أحمد متولي".

ظلّت المباراة دون أي خطورة من لاعبي الفريقين حتى الدقيقة 21 حين أخطأ حسين رمز في إعادة الكرة لحارس منتخب السويس أحمد ناجي فحصل عليها حسين السيد لاعب المقاولون ومررها عصام مرعي الذي سددها بيسراه في شباك المرمى متقدمًا للذئاب.

وأخذت أحداث المباراة تتوتر وأهدر لاعبو الفريقين فرصاً للتسجيل كما احتج خلال الشوط الأول لاعبو السويس على حكم اللقاء بحجة عدم احتسابه ركلة جزاء لزميلهم حمامة وتوقفت على إثرها المباراة قبل أن تُتستأنف وينتهي الشوط الأول بتقدم المقاولون بهدف نظيف.

بداية الشوط الثاني كانت ساخنة فتعادل منتخب السويس سريعاً عن طريق لاعبه صالح أحمد في الدقيقة 63 قبلأن يخطف أحمد رمضان اللقب ـ الجبل الأصفر ـ بهدف ثاني للمقاولون بالدقيقة 77.

المقاولون الذي هُزم أمام الأهلي في نهائي كأس 1980/1981 بركلات الترجيح عاد وتوّج بنسخة 1990/1989 ومن ثمّ المشاركة في النسخة التالية من بطولة كأس أندية أفريقيا لأبطال الكأس 1990/1991.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات