جميع المباريات

دوري WE المصري

برعاية

إعلان

مَرَرتُ بِمِصْرَ..كونيه: رفضت عرضًا من ألمانيا وانتقلت للطلائع.. ولم أحصل على فرصتي في الزمالك

أبو كونيه

كونيه

مررت بمصر هي سلسلة حوارات يُقدمها يلا كورة لزواره الكرام في شهر رمضان الكريم، نتناول فيها عدد من اللاعبين والمدربين الذين مروا بمصر في وقت من الأوقات من خلال الاحتراف في أحد أنديتها، ومر على رحيلهم فترة، ونستعرض كيف كانت أيامهم في مصر.

في عام 2010 تعاقد الزمالك مع الإيفواري أبو بكر كونيه وذلك من أجل زيادة قوة الخط الأمامي للفريق، لكن ذلك لم يكن متاحًا لدى المهاجم الذي واصل الظهور بشكل باهت لم يختلف كثيرًا عن الذي ظهر عليه في الانتاج الحربي.

كونيه يتحدث عن الفترة التي قضاها بين جدران القلعة البيضاء من خلال حوار ضمن سلسلة "مَرَرتُ بِمِصْرَ"

-في البداية.. أين تتواجد حاليًا؟

- أتواجد حاليًا مع فريق الكهرباء العراقي.

- كيف ترى الفترة التي تواجدت فيها في نادي الزمالك؟

- كنت سعيد للغاية بالتواجد في نادي الزمالك، كانت خبرة رائعة لي باعتباره واحد من أكبر الأندية في القارة الإفريقية، لكن الأمور لم تكن بالطريقة التي توقعتها.

-هل تعتقد أنك لم تحصل على فرصة كاملة مع الزمالك؟

- كل ما يمكنني أن أقوله هو أن المنافسة في الفريق كانت غاية في القوة، لأن الفريق كان يضم لاعبين على مستوى عالي، كما أنني لم أحصل على الوقت الكافي لكي أظهر الموهبة التي أمتلكها.

- لم تحصل على أي دعم من لاعبي الفريق؟

- بالعكس كان هناك دعم كبير لي لا يمكن أن أنسى الثلاثي عمر جابر وشيكابالا بالإضافة إلى أيو، الثنائي الأول قدما لي الدعم وكذلك أيو كان يدعمني دائمًا، الأجواء كانت جيدة في الفريق.

-لم تسجل الكثير من الأهداف مع الزمالك، لكن بعد رحيلك سجلت كثيرًا، لماذا؟

- ببساطة في الزمالك كنت لا ألعب في مركزي، سجلت خمسة أهداف، كنت أشارك خلف المهاجم وهذا أثر علي كثيرًا ولم أتمكن من التسجيل كثيرًا،

- كيف كانت علاقتك بجمهور الزمالك؟

- العلاقة مع جمهور الزمالك كانت رائعة للغاية، دائمًا كان هناك دعم منهم لي، افتقدهم كثيرًا.

- هل مازالت على تواصل مع أي لاعب من الجيل الذي لعب معك؟

- لان في هذه الفترة لا يوجد تواصل بيني وبين زملائي السابقين.

- عملت تحت قيادة حسام حسن، كيف تراه كمدرب؟

- مدرب جيد للغاية، قادر دائمًا على تحفيز اللاعبين وخلق دوافع لديهم، كنت سعيد بالفترة التي عملت معه فيها، كما أنه دائمًا يجيد السيطرة على الفريق، يجعلك تخرج كل طاقتك أثناء التدريبات والمباريات.

-ما الفرق بين الدوري المصري وباقي الدوريات التي لعبت لها؟

- الدوري المصري قوي جدًا وأظن أن الفترة التي تواجدت فيها هناك، من وجهة نظري كان الدوري الأول في القارة الأفريقية، دائمًا كان هناك تنافسية.

- هل تعتقد أن الدوري في هذا الوقت كان أقوى منه حاليًا؟

- نعم الدوري المصري في الوقت الذي نتحدث عنه كان أقوى من الدوري في الوقت الحالي.

- حدثنا عن شيئ تشعر بالندم عليه؟

- بعد الرحيل عن الزمالك كان هناك عرضًا لي من ألمانيا، لكن رفضت هذا العرض وانتقلت لطلائع الجيش.

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات