جميع المباريات

دوري WE المصري

برعاية

إعلان

هل يؤجل لقاء المصري والإسماعيلي؟.. "مؤجلات كورونا" تضع اتحاد الكرة في ورطة

الدوري المصري

فيروس كورونا

"اللاعبون لم يخوضوا أي تدريب خلال الأيام الماضية منذ إعلان الإصابات الكثيرة الحالية في الفريق، فحتي لو كانت نتيجة المسحة الأخيرة سلبية فقد لا نتمكن من لعب المباراة".. بتلك الكلمات علق محمد الخولي نائب مجلس إدارة النادي المصري على خوض فريقه مباراته المقبلة ضد الإسماعيلي.

ومن المقرر أن يخوض المصري مباراة الجولة الـ19 من دوري We المصري أمام الإسماعيلي يوم الجمعة المقبل.

تصريحات الخولي تُنذر ببوادر أزمة بين الأندية واتحاد الكرة ستشهدها الأيام القليلة المقبلة بسبب طلب تأجيل المباريات الأمر الذي سيتعارض بشكل مباشر مع الجدول الذي وضعته الجبلاية لإنهاء الموسم.

كيف بدأت الأزمة؟

بدأت الأزمة قبل عودة منافسات دوري we المصري بأيام قليلة، عندما تم الإعلان عن اكتشاف 18 حالة إصابة بين صفوف نادي الإنتاج الحربي (بينهم 15 لاعبًا) بجانب مختار مختار المدير الفني للفريق بعد إيجابية المسحة الطبية التي خضع لها اللاعبين، الجهاز الطبي والفني تمهيدًا لعودة النشاط الكروي.

الفريق العسكري الذي كان يقيم معسكرًا في شرم الشيخ استعدادًا لمواجهة نادي اف سي مصر مع بداية عودة منافسات الدوري، فوجئ بتفشي الوباء بين صفوفه ليتم عزل المصابين في منازلهم.

كان من الصعب على الإنتاج الحربي خوض المباراة التي كان مقررًا لها 8 أغسطس الجاري (بعد اكتشاف الإصابة بحوال 15 يومًا) ليجد اتحاد الكرة نفسه في موقف لا يحسد عليه ويضطر لتأجيل المباراة.

كارثة المصري

سارت الأمور فيما بعد بشكل طبيعي، حتى التاسع من أغسطس وهو اليوم الذي أعلن فيه النادي المصري إيجابية 16 فردًا بين الجهاز الفني واللاعبين (12 لاعبًا و4 من الجهاز الفني).

على الفور، أصدر اتحاد الكرة بيانًا رسميًا أكد خلاله تمسكه بإقامة مباراة المصري وحرس الحدود في موعدها (10 اغسطس) بحسب الجدول المعلن، كما اتهم مسئولي الفريق البورسعيدي بالتقصير، لافتًا إلى أن الإصابات جاءت نتيجة عدم اتباع الإجراءات الاحترازية الواجبة لتجنب الإصابة بكورونا.

وصلت الأمور حد الغليان في بورسعيد، وصعّد الأمور إلى أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، الذي أكد لمحمود حسن وكيل لجنة الشباب في مجلس النواب نيته في التدخل وحل الأزمة.

قرار من اتحاد الكرة

وبالفعل ساعات قليلة وأصدر اتحاد الكرة بيانًا آخر، أعلن خلاله تأجيل مباراة المصري والحدود على يحدد موعدا جديدا لها فيما بعد، مشددًا على أن بقية المباريات ستقام في موعدها المحدد والمعلن عنه سلفًا. (طالع جدول الدوري)

أرفق اتحاد الكرة في بيانه قرارًا جديدًا، أكد خلاله أنه في حالة تجاوز عدد الحالات المصابة للفريق 10 لاعبين من المقيدين رسميا في قائمة الفريق الأول سيتم تأجيل مباراته، على أن تكون الحالات معتمدة رسميا من قِبل اللجنة الطبية.

أزمة جديدة

لم تنته الأزمة عن هذا الحد، فالفريق البورسعيدي يتبقى أمامه حوالي 48 ساعة قبل مواجهة الإسماعيلي المقرر لها الجمعة المقبل، ويطالب مسئولو النادي المصري حاليًا تأجيل مباراة الفريق البورسعيدي المقبلة ضد الإسماعيلي لعدم جاهزية اللاعبين (حتى لو جاءت المسحة سلبية).

وكان عدنان حلبية عضو إدارة النادي قد استنكر طلب اتحاد الكرة بإجراء مسحة طبية جديدة للمصابين اليوم الأربعاء، وقال: "أجرينا مسحة الاثنين وأخرى الأحد، لا نستوعب ما الذي يحدث، هل انتهى الفيروس في أخر 48 ساعة؟".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات