جميع المباريات

دوري WE المصري

برعاية

إعلان

البدري تعرض لمحاولة قتل في ليبيا؟.. القصة الكاملة ومفاجأة

حسام البدري

حسام البدري

المصور: فريد قطب

أعاد حسام البدري المدير الفني لمنتخب مصر السابق فتح ملف محاولة اغتياله في ليبيا أثناء تدريبه لأهلي طرابلس عام 2013 والتي انتهت برحيله عن تدريب الفريق الليبي.

وتعود القصة إلى الثاني عشر من أكتوبر لعام 2013 عقب مباراة أهلي طرابلس والسويحلي التي انتهت بالتعادل وأثناء قيادة البدري لسيارته عائداً لمقر إقامته أطلق مثلم النار عليه من إحدي السيارات ليتشهم الزجاج الخلفي ويحاول المدرب مطاردة السياراة التي أُطلق منها النار ولكنه عاد أدراجه سريعاً وقرر عدم استكمال المطاردة لتسليح أفرادها.

عاد البدري إلى الفندق الذي يتخذه مقراً له - غيره فيما بعد - وأبلغ عن الحادث لنتقلب الدنيا في ليبيا ويتصل وزير الرياضة في الدولة الشقيقة بالبدري ليطمئن عليه ويعرض عليه توفير حراسة أمنية خاصة وسيارة مصفحة لتأمينه خلال تواجده بطرابلس ومنحه راحة أسبوعين.

وفي الشارع الليبي ثارت جماهير أهلي طرابلس واتهمت جماهير السويحلي بمحاولة قتل البدري وتوعدت بالثأر للمدرب .

وبعد أيام تعرض محمد المغربي لاعب نادي أهلي طرابلس الليبي أيضاً لمحاولة اغتيال فاشلة بعد قيام مجهولين بإطلاق الرصاص عليه في سيارته، ما أدى إلى إصابته في كتفه برصاصة تم إخراجها بعد عملية جراحية.

ورد أهلي طرابلس و قرر تعليق مشاركته بالدوري الليبي وتجميد نشاطه احتجاجا علي الاعتداء المسلح الذي تعرض له البدري والمغربي حتى التحقيق والقبض علي الجناه.

وقرر حسام البدري بعدها عدم العودة إلى ليبيا والاعتذار عن عدم استكمال مهمته على الرغم من المحاولات التي أجراها ساسي بوعون رئيس النادي الليبي قبل حادثة مغربي.

المفاجأة كانت في انتظار الجميع قل نهاية الشهر الذي تعرض فيه البدري والمغربي للاعتداء المسلح حيث اتهم اللاعب بتدبير محاولة اغتيال مدربه.

وذكرت صحيفة "17 فبراير " الصادرة في الـ 29 من أكتوبر لنفس العام تورط محمد المغربي في محاولة اغتيال البدري مشيرة إلى أن اللاعب قام بتأجير عدد من المسلحين، للقيام بالمحاولة التي باءت بالفشل، قبل حلول عيد الأضحى المبارك وذلك ي لعدم إشرام المدرب به في المباريات ووضعه على مقاعد البدلاء باستمرار.

ونفي حسام البدري اتهامه لمغربي مشدداُ على أن إن الموضوع لدى الجهات الأمنية وأنه لم يتهم أحد نافياً ما تردد وقتها عن اتهامه للاعب بمحاولة اغتياله.

وصرف اللاعب بعد خضوعه للتحقيق وعدم إثبات التهمه عليه على حد قول ساسى بوعون رئيس نادى أهلى طرابلس لصحيفة الهداف.

 

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات