جميع المباريات

دورى WE المصرى

إعلان

عبدالقادر يتحدث عن.. مواجهة المنستيري.. إضافة سافيو.. وتأثير السوشيال على اللاعبين

أحمد عبدالقادر

أحمد عبدالقادر

أعلن أحمد عبد القادر، لاعب الأهلي، جاهزية فريقه لمواجهة الاتحاد المنستيري التونسي، في مستهل مشوار الفريق في دوري أبطال إفريقيا، لافتًا إلى أن الفريق لن يفرط في فرصة المنافسة على كل الألقاب التي ينافس عليها في الموسم الجديد.

ويرى عبد القادر أن مواجهة الاتحاد المنستيري التونسي ستكون صعبة مثلها مثل باقِ المباريات؛ مُعللاً:"المنافس يملك دوافع كبيرة وحقق نتائج طيبة في الدوري التونسي، والأهلي يكن له كل التقدير كما يفعل مع جميع المنافسين، خاصة أن بطولة دوري أبطال إفريقيا تمثل أهمية كبيرة للجهاز الفني واللاعبين، والفريق يسعى لتحقيق ضربة بداية مميزة لمصالحة الجماهير وتعويضهم عن الموسم الماضي".

وأشار لاعب الأهلي إلى أن بطولة دوري أبطال إفريقيا لها مكانة كبيرة لدى جماهير النادي، والفوز باللقب مرتين على التوالي، ثم التواجد في النهائي للمرة الثالثة والخسارة في ظروف خاصة يعكس شخصية اللاعبين وإصرارهم على التواجد في منصات التتويج.

وأوضح عبد القادر أن المدير الفني لفريق الاتحاد المنستيري سبق له مواجهة الأهلي في الموسم الماضي عندما كان مديرًا فنيًّا لوفاق سطيف الجزائري، ويعرف جيدًا قدرات الأهلي، وتصريحاته عن الفريق تضع مسئولية كبيرة على الجميع، ولا بد من احترام المنافس والعمل على تحقيق الفوز للوصول إلى الدور التالي من البطولة، لافتًا إلى أن الأهلي يعيش حالة من التركيز الشديد في البطولة.

وأكمل: "الموسم الجديد صعب على كافة المستويات، وقد عقدنا أكثر من جلسة خلال الفترة الماضية أكدنا خلالها ضرورة بذل كل ما يمكن للفوز بكل البطولات، بعد الراحة التي حصل عليها اللاعبون وعودة المصابين، وهو ما سوف يصنع فارقًا كبيرًا في أداء الجميع.. ومن المهم جدا لنا أن نقدم انطباعًا جيدًا في بداية الموسم وهو ما نعمل عليه".

وتحدث عبد القادر عن فترة الإعداد، بالتنويه إلى أن الجهاز الفني للأهلي وضع ونفذّ برنامجًا بدنيًا شاقًا للغاية، والجميع داخل الفريق على يقين بأهمية التعب والجهد لإكمال الموسم في أفضل حالة بدنية، والمباريات الودية كانت إيجابية للغاية، واستفاد منها الفريق بشكل كبير ووصل إلى مرحلة مهمة من الجاهزية بعد التعافي من الإجهاد والإصابات التي لاحقت العديد من اللاعبين خلال الموسم المنقضي.

وأشاد عبدالقادر بالوافد البرازيلي برونو سافيو على صفوفهم، قائلاً:"لاعب مهم ويملك قدرات مميزة تجعله إضافة حقيقية للفريق، خاصة أنه بدأ ينسجم داخل الفريق بشكل سريع، وتمنى له التوفيق في مشواره مع الأهلي"، لافتًا إلى أنه يستشير محمد الشناوي وعمرو السولية في كل أموره.

وأكمل: "نخوض الموسم الجديد للفوز بكل البطولات. لا نمنح أولوية لبطولة عن الأخرى، ونعلم جيدًا أن جمهورنا يرغب في الفوز بكل الألقاب وهو ما نعمل عليه، غياب الدوري لموسمين لا يعني التركيز فيه على حساب بطولة دوري أبطال إفريقيا، وسوف نتعامل مع كل بطولة بما تحتاجه من اهتمام وتحضير، ونعتبر أن تعافي اللاعبين من الإجهاد يعتبر أهم صفقة في الموسم الجديد لأننا كنا في حاجة شديدة للتخلص من الإجهاد والفريق يملك قوامًا مميزًا قادرًا على حصد البطولات".


وأضاف: "علم جيدًا أن المهمة صعبة بعد تغير شكل خريطة المنافسة، أغلب الأندية قامت بتعاقدات قوية. هذا الأمر قد يجعل العديد من الفرق تلعب بشكل أفضل بدلًا من الاعتماد على التكتل الدفاعي الذي عانينا منه، امتلاك الفرق صفقات قوية قد يحررها من أساليب اللعب بشكل يمنح الدوري حماسًا وشكلًا أفضل».

وأكد عبد القادر أن تأثير السوشيال ميديا خطير للغاية على أي لاعب يهتم بها على حساب التركيز في الملعب، وقد تؤدي إلى التأثير بشكل سلبي على مسيرته وربما تنهيها بشكل مبكر.

وأوضح أنه بشكل شخصي يركز فقط في الملعب ولا يلتفت إلى أي انتقادات عبر منصات التواصل الاجتماعي، في ظل تركيزه فقط مع تحليل أدائه من جانب الجهاز الفني وبعض وسائل تحليل المستوى التي يلجأ لها لتطوير نفسه وعلاج أي ملاحظات.

وشدد عبد القادر على أنه يقدر جيدًا حزن الجماهير وغضبها عبر السوشيال ميديا في حال خسارة أي مباراة ويتفهم ذلك، ويعمل على السعي من أجل الفوز لتعويضهم وإسعادهم.


وأكمل: "البعض يرى أنني أناني في بعض الأحيان، ولكن هذا الأمر يحتاج إلى التوضيح، وهو أنني بطبيعة مركزي لا بد أن يكون لدي جانب من الابتكار في التصرف بالكرة من خلال المراوغة أو اتخاذ قرار معين، ومن الطبيعي أن بعض القرارات قد تكون غير موفقة، ولكن بدون هذا الأمر لا يمكن أن يكون لي دور مميز حتى أمنح الإضافة المناسبة للفريق، خاصة أن كرة القدم لا تعتمد على التمرير فقط ولا بد من استخدام المهارة والقدرات الفردية من أجل مصلحة الفريق وليس اللاعب".

وانتقل للحديث عن لقاء الأهلي والهلال السعودي في كأس العالم للأندية، مؤكدًا أنها كانت مباراة مهمة للغاية على برونزية العالم، وهو ما دفع اللاعبين إلى تقديم أفضل ما لديهم، مشيرًا إلى أنه يعتز كثيرًا بهذه المباراة، وكان هناك تفاهم كبير بينه وبين علي معلول ظهر خلال هذه المباراة، وبشكل عام يوجد انسجام كبير معه في الملعب، وكذلك الأمر بالنسبة لعمرو السولية ورامي ربيعة الذي يرسل كرات ساقطة مميزة للاعبي الأطراف.

وأشار عبد القادر إلى أن أغلى هدف بالنسبة إليه في مشواره مع الأهلي هو هدفه في مرمى الإسماعيلي بافتتاح بطولة الدوري في الموسم الماضي، خاصة أنه كان عائدًا من فترة إعارة ويحتاج إلى تقديم نفسه بشكل جيد، لافتًا إلى أنه حزين بسبب إلغاء هدفه في مرمى الجونة بعدما بذل جهدًا كبيرًا فيه قبل أن تحتسب تسللًا على حسام حسن.

وأتم عبدالقادر تصريحاته بقوله:"لا أركز في الوقت الحالي على الأرقام الفردية، وتركيزي على البطولات وبعدها أهتم بعدد الأهداف وغيرها، وكل هدفي الفوز مع الفريق بكل البطولات".

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات