شاهد كل المباريات

إعلان

صفقات لم تتم (1).. إبراهيموفيتش الذي ارتدى قميص أرسنال ورفض طلب فينجر

إبراهيموفيتش

إبراهيموفيتش بقميص أرسنال

اشتهر منذ العديد من السنوات وحتى هذه اللحظة، لاعبون كانوا قريبين من الانتقال إلى أندية بعينها، إلا أن بعض التفاصيل والتصريحات أدت إلى تغيير مسارهم إلى أندية أخرى أو توقف المفاوضات في اللحظات الأخيرة.

يلاكورة يرصد لكم سلسلة تقارير تحت عنوان "صفقات لم تتم" عن أبرز الصفقات الشهيرة التي توقفت لأسباب مختلفة وغريبة.

ونرصد لكم في السطور القادمة فشل صفقة انتقال اللاعب السويدي زلاتان إبراهيموفيتش لاعب لوس أنجلوس جالاكسي الأمريكي الحالي، إلى نادي أرسنال الإنجليزي في صغره:

"إنني لا أخضع لاختبارات".. هكذا بدأ إبراهيموفيتش حديثه لشبكة "سكاي سبورتس" بنسختها الإيطالية عندما استرجع ذكريات اقترابه من التوقيع لفريق أرسنال في عام 2000 عندما كان يبلغ من العمر 16 عاماً فقط ويلعب في فريق مالمو السويدي.

في ذلك الوقت اتجه السويدي إلى لندن للحديث مع المدير الفني للنادي الإنجليزي أرسين فينجر، من أجل إنهاء إجراءات انتقاله للجانرز، وقال إبراهيموفيتش عن ذلك: "لقد اتجهت إلى لندن من أجل إجراء مقابلة مع فينجر، ولكنه طلب مني الخضوع لفترة معايشة واختبارات مع النادي".

وانتشرت صوراً عديدة للاعب وهو يرتدي قميص الجانرز بالرقم 9، مما أكد أنه قاب قوسين أو أدنى من التوقيع لأرسنال.

ولكن الرد كان قوياً من السويدي تجاه فينجر: "أنا لا أخضع للاختبارات، إذا كنت تنوي ضمي أو لا.. أنا لست هنا لإضاعة وقتي".

وأضاف إبرا: "قابلت فينجر لأنني توقعت أن يطلب مني أن أبدأ فوراً مع الفريق.. ولكن إبرا لا يخضع لفترة تجريب".

وفي العام التالي انتقل السويدي إلى هولندا للعب بقميص أياكس أمستردام الذي قضى معه 3 سنوات قبل الرحيل إلى إيطاليا للعب مع يوفنتوس.

وعن سبب رفضه لإجراء تلك الاختبارات قال إبراهيموفيتش: "كانت ثقتي بنفسي عالية رغم صغر سني، في ذهني كنت أقول إنني الأقوى من الاخرين وأنه لا يوجد أحد أفضل مني، كنت أشاهد الظاهرة رونالدو، روماريو وباجيو على التلفاز، وكان هدفاً واحداً دائماً في مخيلتي، وهو أنني كنت أريد أن أُظهر للجميع أنني الأفضل".

وأوضح الفرنسي أرسين فينجر في وقت سابق سبب عدم ضم إبراهيموفيتش في تصريحات نشرتها صحيفة "تيليجراف" البريطانية: "إبرا كان في ملعب تدريبات أرسنال، ولكنه رحل إلى مكان أخر بعد ذلك، هذا يحدث للعديد من اللاعبين، رونالدو كان هنا -يقصد البرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي الحالي-، وإبراهيموفيتش كان هنا أيضاً، ولكن هذا لا يعني أننا سنضمهم".

وأضاف: "كان يبلغ من العمر وقتها 16 عاماً، طلبت منه التدرب مع زملائه في الفريق الأول، ولكنه رفض وأنا رفضت ضمه، هذا هو الأمر".

صفقة انتقال إبراهيموفيتش صاحب الـ16 عاماً -وقتها- إلى أرسنال لم توقف مسيرته الكروية الرائعة، بل أنها ساعدته على اللعب من العديد من الأندية الكبيرة في أوروبا مثل برشلونة الإسباني ويوفنتوس وإنتر ميلان الإيطاليين وباريس سان جيرمان الفرنسي ومانشستر يونايتد الإنجليزي، وصولاً إلى الدوري الأمريكي مع فريق لوس أنجلوس جالاكسي، محققاً العديد من الألقاب في مسيرته.

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات