شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. بيلسا يحول مؤتمر "محاكمته" بتهمة التجسس إلى فقرة سحرية استثنائية في تاريخ كرة القدم

مارسيللو بيلسا

مارسيللو بيلسا

قبل أسبوع تم القبض علي أحد الأشخاص متخفيا، هذا الشخص لم يكن ينتوي سرقة شىء ولكنه فقط كان بالقرب من تدريبات ديربي كاونتي الذي يلعب في دوري التشامبيون شيب.

حضرت الشرطة وتلقى فرانك لامبارد لاعب تشيلسي السابق ومدرب ديربي كاونتي اتصالا من رجلا كنا نعرفه بأنه خبيرا في كرة القدم ولكن الأمر فاق تصور الجميع، بالبحث عن هوية الشخص "الجاسوس" وجد أنه قام بنفس الفعل في مباراة الدور الأول بين ليدز يونايتد الذي يقوده القيدوم الأرجنتيني مارسيلو بيلسا.

الجميع استنكر ذلك التصرف وبدأت المطالبات بتقديم بيلسا لاستقالته، وقبل المباراة مباشرة قال لامبارد أن ذلك يعد عملا غير قانوني سواء انتهت المباراة بفوزه أم لا.

لامبارد قال أيضا "أفضل أن لا أدرب على أن أرسل أحد الأشخاص متخفيين للتجسس"، في وقت اعترف بيلسا بأنه أرسل أحد الأشخاص للتجسس على تمارين ديربي كاونتي.

المباراة انتهت بفوز ليدز يونايتد بهدفين وقبل المباراة قدم بيلسا اعتذارا شخصيا للامبارد من خلال شبكة سكاي سبورت، قائلا "لا يهم إن كان ذلك التصرف قانوني أم لا، أو أن التصرف صحيح أم خطأ ولكن إن كان لامبارد يشعر بأن هذا التصرف غير مناسب فأنا أعتذر له".

ثم فجر مفاجأة أخري بالإفصاح عن أنه استخدم تلك الطريقة منذ تصفيات كأس العالم 2002 مع الأرجنتين.

لم ينته الأمر عند هذا الحد، قبل 48 ساعة فتحت رابطة الدوري الإنجليزي تحقيقا بعد قيام ديربي كاونتي بتقديم شكوي رسمية ضد مارسيللو بيلسا ومن ثم تم إرسال استفسار إلى إدارة ليدز يونايتد للقيام بالرد، وفي بيان أكدت الرابطة علي ضرورة مراجعة تلك الحالة وملاحظة أن ذلك التصرف ضد ميثاق الرابطة.

بالأمس وليلا جاء الرد سريعا من المدير الفني الأرجنتيني والذي دعا فيه إلى مؤتمر صحفي، البعض تخيل أن الإستقالة قادمة خاصة وأنه اعتذر من قبل، ولكن ما جاء في المؤتمر كان مذهلا.

المؤتمر استمر قرابة التسعين دقيقة، بدأ مارسيللو بتشديده على أن ما فعله لا يعد غير قانوني، وأنه يفعل كل ما بوسعه كي يشعر بالراحة قبل مواجهة المنافسين.

زادت الهمهمات في قاعة المؤتمر، ولكن بيلسا أكد أن موضوع مناقشة أمر التجسس سيأخذ وقتا كبيرا للتفكير فيما إن كان صحيحا للبعض أم لا، ولكن بيلسا باغت الجميع قائلا "سأسهل الأمور في التحقيقات وسأقول أني قمت بمراقبة جميع الحصص التدريبية للمنافسين"، وذلك في مفاجأة مدوية.

السؤال المهم هل مراقبة حصص المنافس التدريبية يعد أمرا هاما لدي بيلسا؟ والسؤال الأهم كيف يستعد بيلسا لمواجهة منافسيه؟

عاد بيلسا للتأكيد بأن ما فعله بمراقبة الحصص التدريبية لا يعطيه أفضلية رياضية في أرض الملعب، مضيفا "مراقبة منافسك في المران قبل المباراة قد يعطيك معلومات عن خطة اللعب والكرات الثابتة والتشكيلة الأساسية"، لكنه أردف قائلا "كل ما سبق لا يجعلك تبني خطة مضادة قبل 24 ساعة فقط من المباراة".

تابع "لقد اعتذرت للامبارد قبل ذلك، ولا أحاول تبرير تصرفي إطلاقا وهو لم يفهم وجهة نظري، كل المعلومات التي أحتاجها لمواجهة أي منافس موجودة عند طاقم العمل.. لماذا فعلت ذلك إذن؟ لأني أري أن ذلك أمرا عاديا وليس به شبهة لا قانونية أو لا أخلاقية.

كل ماسبق يبدو اعتياديا من شخص يحاول التنصل من فعلته باعتذارات مباشرة أو بالتقليل من أن ما فعله لا يعطيه أفضلية رياضية ولكن ما قدمه بعد ذلك هو الأهم.

بيلسا استعرض طاقم عمله الذي يضم 20 شخصا، مهمتهم جمع المعلومات والبيانات وتحليل أداء المنافس أي منافس يواجهه ليدز، وقال "سأقدم لكم شيئا لا يسهل تفسيره وسأريكم كيف نحلل المنافس دون الحاجة إلى الذهاب للحصص التدريبية".

في العادة يقوم أي مدير فني وطاقمه التحليلي الخاص، بتحليل آخر 3 أو 4 مباريات للمنافس قبل مواجهته.

استعرض المدير الفني لليدز ملفا كاملا به جميع نتائج ديربي كاونتي ملونة، واللون يشير إلى شىء ما خاص بالأداء بسلبياته وإيجابياته، الأمر معقد فهناك فوز بلون معين وفوز آخر بلون آخر..الأمر لا يستند إلى الفوز فقط، ولكن كيف جاء هذا الفوز سواء عن طريق الكرات الثابتة أو المفتوحة، بهجوم مرتد أم منظم، بتغيير في التشكيل أم بثباته، بتغيير خطة اللعب أثناء المباراة أم ثباتها، باختصار كل شىء حدث في المباراة بلون معين.

ما سبق استغرق عمل بلغ 360 ساعة لطاقم العمل، لقد قاموا بتحليل 51 مباراة لعبها ديربي كاونتي في الموسم الماضي، المباراة تلعب في 90 دقيقة ولكن تحليل كل مباراة عند بيلسا يستغرق 4 ساعات.

"لماذا قمنا بذلك؟ لأننا نعتقد أن ذلك هو التصرف الاحترافي، نحاول تجنب مرحلة أن نكون في مرحلة الجهل عن مستوى المنافس الذي نلعب ضده".. بيلسا في مؤتمره الناري.

ماذا يفعل فريق العمل المكون من 20 شخصا مع بيلسا؟ استعرض المدير الفني الأرجنتيني طريقة عمل ديربي كاونتي تفصيليا، وذلك على النحو التالي:

لعب ديربي كاونتي 31 مباراة في 49% منها استخدموا طريقة 4-3-3 مع تواجد لاعب الوسط رقم 8 جهة اليمين (يقصد ميل أحد لاعبي الوسط إلى الجبهة اليمني أكثر من عمق الملعب كاستخدام رحيم ستيرلنج في مان سيتي كثالث في الوسط مثلا) .

في 22% لعبوا بطريقة 4-3-3 ولكن بدون تواجد اللاعب رقم 8 جهة اليسار(يقصد ثلاثي الوسط في العمق كما يلعب ليفربول).

قاموا باللعب بطريقة 4-2-3-1 بدون رقم 8 سواء يمينا أو يسارا (يقصد بثنائي ارتكاز صريح ولاعب رقم 10) .

استعرض بيلسا فيديو يوضح فيه كيف حصل ديربي على فرص التهديف وكيفية تنفيذ الضربات الثابتة، بل وحتى أدق التفاصيل عندما جاءت لقطة على هاري ويلسون لاعب ديربي قائلا "هنا ويلسون يرفع يديه الاثنين وهنا نعرف كيف سينفذ الضربة بطريقة مختلفة"، واستعرض ضربات ركنية من مباراتين قام فيها ويلسون بتنفيذ نفس الضربة.

هل يفيد ما سبق بيلسا؟ وجه بيلسا السؤال لنفسه ثم أجاب؟ لا.. نصف الأهداف التي تلقيناها جاءت من كرات ثابتة، مشيرا إلى ضعف فريقه في تلك الجزئية.

"لو أنني أستطيع الحديث بالإنجليزية جيدا لقمت بالحديث عن 24 فريقا في التشامبيون شيب"..هكذا قال بيلسا.

كل لاعب لعب في التشامبيون شيب كان لديه ملفا عند بيلسا، عدد الدقائق التي لعبها، مركزه الأساسي ومراكزه الأخرى التي لعب بها.

ولكن لأن الحديث كان عن ديربي، فقد عرض المدير الفني لليدز يونايتد عدد الدقائق التي لعبها كل لاعب في فريق ديربي كاونتي ، حتى وصل إلى مونت لاعب تشيلسي المعار الذي لعب لمدة 4 دقائق فقط !

هاري ويلسون موهبة ليفربول الشابة المعارة إلى ديربي كاونتي لعب في عدة مراكز الجناح الأيمن والأيسر وفي العمق، بيلسا أوضح لماذا استخدم أليوسكي كظهير أيسر لمجابهة ويلسون الأخطر في ديربي

ماذا عن المديرين الفنيين الجدد؟ بيلسا سوف يواجه ناثان جونز المدير الفني الجديد لستوك في الأسبوع المقبل، كيف سيتعرف بيلسا على ناثان؟

المدير الفني لليدز أعطى أوامره لطاقم العمل كي يقوم بتحليل 26 مباراة لناثان جونز مع فريقه السابق لوتن تاون الذي ينشط في قسم أدني من التشامبيون شيب!.

بيلسا أشار إلى أنه يفعل ذلك مع كل منافسيه، وذكر الصحفين بلقائه أمام برشلونة إبان تولي بيب جوارديولا تدريبه، بينما كان يقود المدير الفني الأرجنتيني أتليتك بلباو، وقدم تلك المعلومات عن برشلونة لبيب، وحينها أجاب الأخير "أنت تعرف عن برشلونة أكثر مما أعرفه أنا".

بيلسا أكد أن كل ذلك غير ذي فائدة، مشيرا إلى خسارته في النهاية أمام بيب جوارديولا بثلاثية نظيفة.

بيب جوارديولا وصف  بيلسا عند توليه تدريب ليل الفرنسي قبل عامين قائلا "إنه أفضل مدرب كرة قدم في العالم".

 كل شىء عن الفريق مرقم، قال للصحفين أنه بإمكانهم أن يختاروا أي رقم لأي مباراة لديربي كاونتي أو مباراة بعينها وسيقوم فورا باستعراض ما حدث في تلك المباراة.

جاء الإختيار على رقم 27 وجاءت مباراة ديربي وبرستول، واستعرض فيها كيفية حصول كل فريق على فرص التهديف وكيفية الوصول للمرمى من كلا الفريقين وطريقة البناء وكل ما يتعلق بالمباراة.

بيلسا قال بأن ذلك المقطع الذي يمتد إلى 40 دقيقة تم دمجه في 8 دقائق فقط كي يستطيع اللاعبين التعرف على المنافس فى أقل فترة زمنية ممكنة بأكبر تركيز ممكن.

أخيرا.. ما قدمه مارسيللو بيلسا منذ ساعات يجعله جديرا بمنصب رئيس مخابرات كرة القدم على كوكب الأرض.

للتواصل مع الكاتب على الفيس بووك

وعبر تويتر

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

إعلان

التعليقات