شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. فان دايك إلى سيتي؟ ماذا لو فعلها الهولندي في الموسم الماضي

فان دايك

فان دايك

"كوني أغلى مدافع في العالم لا يجعلني أشعر بالتوتر، إنها مكافأة على العمل الجاد الذي قمت به حتى الآن، أن يكون النادي مستعدا لدفع هذا المبلغ الكبير من المال لضمي، لكني لا أستطيع أن أغير أي شيء فيما يتعلق بذلك".. تعليق أدلى به الهولندي فيرجيل فان دايك فور انضمامه إلى ليفربول، لم يكن يعرف وقتها أنه سيصبح واحدًا من أفضل المدافعين في العالم، وأفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الموسم المنقضي.. ولكن كان من الممكن أن تكون الأمور مختلفة بالنسبة له إذا قرر الانتقال إلى مانشستر سيتي.

18 شهرًا فقط مرت على انضمامه إلى ليفربول قادمًا من ساوثهامبتون بمقابل مادي وصل إلى 75 مليون جنيه استرليني ليصبح المدافع الأغلى في العالم، وضع خلالها بصمته الواضحة على دفاع فريق ليفربول.

بعض التقارير الصحفية ألمحت إلى رغبة المدرب الإسباني بيب جوراديولا في استقطاب فان دايك إلى ملعب الاتحاد، ووفقا لموقع "givemesport"، فإن فان دايك عاد لدائرة اهتمامات السيتي من جديد بعد أن كان هدفا في الماضي.

الهولندي كان ضمن اهتمامات السيتزنز في فترة الانتقالات الشتوية قبل الماضية، -حينما كان اللاعب يقترب من ليفربول الإنجليزي-، ومن الصعب رحيل الهولندي خلال الفترة المقبلة عن آنفليد خاصة بعدما أصبح قائدًا للفريق وتُوج معه بلقب دوري أبطال أوروبا.

وبافتراض أن فان دايك فعلها في الموسم الماضي وانضم للسيتي فهل كان سيصبح اللاعب الأفضل في الدوري الإنجليزي ويقترب من الترشح لجائزة الكرة الذهبية التي تُمنح لأفضل لاعب في العالم؟

مما لاشك فيه أن المستويات الرائعة التي قدمها فان دايك كانت لتفرض نفسها على التشكيل الأساسي لأي فريق بالعالم، وربما كانت لتتغير الأمور بعض الشيء بالنسبة للهولندي إذا أتم انضمامه إلى ملعب الاتحاد، ولكن الفارق بين ليفربول ومانشستر سيتي أن الريدز كان بحاجة ماسة لضم المدافع الهولندي ليصبح أحد أعمدة الفريق الذي بناه يورجن كلوب، على عكس بيب جوراديولا الذي كان يبحث عن "بديل ثالث" لجون ستونز ونيكولاس أوتاميندي، ورفضت إدارة السيتزنز دفع ما يزيد على 60 مليون جنيه استرليني لضمه ويظفر ليفربول بالصفقة الرابحة في النهاية.

المدافع الفرنسي شارك مع السيتي في 9 مباريات (807 قديقة) من أصل 14 قبل نهاية موسم 2017/2018، على الجانب الآخر شارك الهولندي في الـ14 مباراة المتبقية لليفربول بالدوري.

مشاركات لابورت مع السيتي في الموسم المنقضي متقاربة إلى حد كبير مع عدد المباريات التي مثل فيها فان دايك فريقه، (الفرنسي شارك في 51 مباراة بمختلف البطولات بقميص بلو سكاي، بفارق مباراة واحدة عن منافسه الهولندي الذي شارك في 52 مباراة).

ولكن على الرغم من تقارب عدد المشاركات إلا أن بصمة فان دايك ظهرت جلية على دفاع ليفربول ونجح في توحيد اللاعبين، بعكس تأثير لابورت الذي اكتفى فقط بازاحة نيكولاس أوتاميندي من تشكيل بيب ليلعب بجوار جون ستونز قبل عودة فينسنت كومباني لمكانه في التشكيل.

اقرأ أيضًا

كواليس التعاقد.. ماركا تكشف متى وكيف بدأ التفاوض مع هازارد؟

جوارديولا يعترف: ليفربول ساعدنا لنصبح أفضل

صلاح لم يكن وحده.. يلا كورة يسرد حكاية لحظات استثنائية لشاب مصري بنهائي أوروبا

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات