شاهد كل المباريات

إعلان

تقرير.. آخرهم رودري.. الخماسي "الأغلى" في تاريخ مانشستر سيتي

رودري

رودري

62 مليون جنيه استرليني (ما يعادل 70 مليون يورو) قيمة الشرط الجزائي الذي دفعته إدارة مانشستر سيتي الإنجليزي مقابل الحصول على خدمات رودريجو هيرنانديز (رودري) لاعب أتلتيكو مدريد الإسباني ليصبح أغلى لاعب في تاريخ النادي.

رودري بات هو الصفقة الأغلى في ملعب الاتحاد بفارق ليس بكبير عن الجزائري رياض محرز المنضم إلى صفوف ملعب الاتحاد مطلع موسم 2018/2019 بقيمة مالية وصلت إلى 60 مليون جنيه استرليني.

قبل التعاقد مع رودري عُرف عن مانشستر سيتي دفعه مبالغ خيالية لاستقطاب اللاعبين وفقًا لاحتياجات المدرب الإسباني بيب جوارديولا مدرب الفريق الإنجليزي، كما أن بعض التقارير تشير إلى اقتراب السيتزنز من التعاقد مع هاري ماجواير مدافع ليستر سيتي بقيمة مالية قد تصل إلى 90 مليون جنيه إسترليني، ليصبح المدافع الأغلى في تاريخ كرة القدم في حالة إتمام الصفقة.

قبل التعاقد مع رودري أبرم مانشستر سيتي 4 صفقات بمبالغ كبيرة هم الجزائري رياض محرز، ايميريك لابورت، كيفين دي بروين وبنيامين ميندي.

محرز

انضم إلى صفوف مانشستر سيتي مطلع موسم 2018/2019 قادمًا من ليستر سيتي الإنجليزي.

اللاعب الجزائري شارك في 27 مباراة رفقة بلو سكاي، (14 أساسيًا- 13 كبديل)، سجل 7 اهداف وصنع 4.

كان له دور أساسي في مباراة فريقه أمام برايتون بالجولة الأخيرة للدوري الإنجليزي الموسم الماضي والتي حسمت لقب بريميرليج لصالح السيتي.

محرز شارك في تلك المباراة أساسيًا، ساهم في فوز فريقه برباعية مقابل هدف حيث سجل هدفًا وصنع مثله.

في بطولتي كأس الرابطة والاتحاد شارك محرز بقميص السيتي خلال 10 مباريات (5 بكأس الرابطة ومثلها بكأس الاتحاد) سجل هدفين في كل بطولة.

على مستوى بطولة دوري أبطال أوروبا، سجل محرز هدفًا خلال 6 مباريات خاضها مع فريقه قبل خروجه من ربع النهائي أمام توتنهام.

لابورت

لاعب فرنسي انضم إلى ملعب الاتحاد خلال فترة الانتقالات الشتوية لموسم 2017/2018 قادمًا من أتليتك بلباو الإسباني.

صفقة لابورت كلفت خزينة السيتي ما يقرب من 57 مليون جنيه استرليني، حيث جاءت بعد فشل التعاقد مع الهولندي فيرجيل فان دايك الذي أتم انتقاله إلى ليفربول.

عدم رضا جوارديولا عن اداء خط دفاعه هو ما دفع الإسباني للبحث عن التعاقد مع مدافع لسد بعض الثغرات قبل استكمال مشوار الفريق في ذلك الموسم.

في موسمه الأول لعب لابورت 9 مباريات في بطولة الدوري (807 دقيقة)، مباراة بكأس الاتحاد الإنجليزي و3 مباريات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

أما في الموسم الماضي، فشارك الفرنسي الشاب في 35 مباراة ببريميرليج و10 مباريات بدوري أبطال أوروبا سجل خلالهم 5 أهداف وصنع 3.

دي بروين

البلجيكي الذي انضم إلى ملعب الاتحاد مطلع موسم 2015/2016 قادمًا من فريق فولفسبورج الألماني في صفقة قُدرت ذلك الوقت بـ 55 مليون جنيه استرليني.

دي بروين انضم إلى مانشستر سيتي قبل قدوم بيب جوارديولا الذي لحقه الموسم التالي.

صاحب الـ28 عامًا شارك في 174 مباراة بقميص السيتزنز خلال 4 مواسم، سجل 41 هدفًا، وصنع 66.

أعلى نسبة مشاركة للاعب البلجيكي كانت في الموسم قبل الماضي بواقع 37 مباراة بالدوري، 8 بدوري أبطال أوروبا، 44 في كأس الرابطة و3 بكأس الاتحاد الإنجليزي.

الإصابات التي تعرض لها دي بروين هذا الموسم حالت دون مشاركته بشكل اساسي مع الفريق حيث اكتفى بـ19 مباراة في بطولة الدوري، 4 ببطولة كأس الاتحاد، 5 بكأس الرابطة و4 ببطولة دوري الابطال.

إجمالي الأهداف التي سجلها الموسم الماضي هي 6، بينما صنع 11 آخرين بمختلف البطولات.

ميندي

لاعب فرنسي يحمل الجنسية السنغالية، انضم إلى صفوف مانشستر سيتي طلع موسم 2017/2018 قادمًا من موناكو في صفقة كلفت خزينة النادي زادت على 50 مليون جنيه استرليني ليصبح أغلى مدافع في تاريخ كرة القدم -في ذلك الوقت-.

على الرغم من تعاقد السيتي مع ميندي لتدعيم خط الدفاع إلا أن مشاركات الفرنسي لم تتخط الـ17 مباراة بالدوري خلال موسمين بجانب 3 مباريات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

اقرأ أيضًا

المنتخب: وردة جاهز للمشاركة.. والحصول على العلامة الكاملة "طبيعي"

تقرير.. فرانك لامبارد.. عندما تتحقق نبوءتك ثم تصبح جزءًا من الحدث

تقرير.. صفقة مانشستر سيتي الأولى.. لماذا تعاقد جوارديولا مع رودري؟

0

إعلان

أخبار تهمك

إعلان

التعليقات